AlexaMetrics هذا ما فعله ‘الطالب المصري محمد فتحي‘ حتى أعدمته السعوديّة | وطن يغرد خارج السرب

هذا ما فعله ‘الطالب المصري محمد فتحي‘ حتى أعدمته السعوديّة

أعلنت السلطات السعودية، السبت، تنفيذ حكم الاعدام بحق 47 شخصاً ممن تتهمهم بـِ”الارهاب”، وكان من بينهم طالب مصريّ، القي القبض عليه عام 2003، برفقة 12 شخصاً، بعد مداهمة شقة سكنية في حي ّ الخالديّة بمكة المكرمة.

 

وقالت السلطات السعودية حينها إنّ هذه المجموعة كانت تتجهز لتنفيذ “عمل إرهابي وشيك”.

 

وتبيّن عند اقتحام الشقة أنّها كانت مُشرّكة وجاهزة للتفجير وتم ضبط 72 قنبلة أنبوبية مصنعة يدوياً وعدد من المصاحف المفخخة.

 

وذكرت وكالة الأنباء السعودية آنذاك أن الطالب لامصري محمد فتحي ورفاقه لم يستسلموا بسهولة، فقاموا بإطلاق النار بشكل عشوائي وكثيف على رجال الأمن والمواطنين المارين في الموقع مما استوجب الرد عليهم والتعامل معهم بقوة وحزم من قبل قوات الأمن.

 

 

وبعد أربعة أيام من القبض على ابنه، خرج والده في حديث لصحيفة الرياض مستنكرا ما فعله نجله، وقال: “إن الأعمال الإجرامية التي ذكرت ليست من عاداتنا كمسلمين وإن ذلك المفهوم غريب”.

 

وأضاف “إننا لا نقر هذه التصرفات أساسا وهذا العمل يهدد الأمن في هذه البلاد التي ترعى المسلمين، وأوضح أن هذا العمل الخطير الذي يجند أبناء المسلمين ويغرر بهم بهذا الأسلوب خصوصا أنهم صغار السن وهذه الأعمال ليست بمستواهم”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *