صانداي تايمز: هل سيدمر هذا الملك بيت آل سعود؟

2

نشرت صانداي تايمز موضوعا بعنوان لافت به صورة للملك سلمان بن عبدالعزيز ملك السعودية تحت عنون “هل سيدمر هذا الملك بيت ”؟
وتناولت الجريدة إعلان إعدام 47 شخصا في المملكة بينهم القيادي الشيعي نمر النمر.
وتضيف الجريدة أن صرخات المعترضين على قتل نمر النمر قد وصلت للساسة في كل الشرق الاوسط ليبادر بعضهم بتهديد آل سعود.
وتوضح الجريدة أن نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي السابق قارن بين إعدام نمر النمر والاعدامات التى كان ينفذها نظام البعث وزعيمه صدام حسين في العراق في القرن الماضي.
وتضيف الجريدة أن المالكي أكد ان ملك آل سعود سوف ينتهي ويتم الإطاحة بهم بسبب تصرفاتهم.
وتقول الجريدة إن ، العدو القديم في المنطقة للسعودية، أكدت أن جريمة ويعتبر جزءا صغيرا “من النظام الاجرامي لهذه العائلة الخائنة”.
وتضيف الجريدة انه لم تمر سنة كاملة حتى الان على تولى الملك سلمان البالغ من العمر 80 عاما منصبه ورغم ذلك تعد هذه السنة واحدة من أسوأ السنوات في تاريخ المملكة.
وتشير الى ان العالم الغربي اصبح يدرك حاليا ان الفكر الوهابي الذي بنيت عليه المملكة هو سبب التطرف الذي يجتاح المنطقة.
وتقول الجريدة إن ذلك يتوازي مع الادلة والاشارات العديدة التى توضح وجود مشاكل في العائلة السعودية المالكة بسبب السياسة التمييزية التى ينتهجها سلمان ومحاباة ابنه المفضل محمد بن سلمان التي تولى منصب وزير الدفاع رغم ان سنه لم يتخط الثلاثين عاما وعين وليا لولي العهد.

قد يعجبك ايضا
  1. حسين يقول

    و لماذا لا تقول هذه الجريدة مثلا هل سيدمر حقد حاخامات قم إيوان كسرى مرة اخرى، لكن الخطأ ليس خطأ ايران، خطأ مؤامرة حكام الخليج على العراق قبل حرب الخليج الثانية و تواطئ الكويت ضد العراق …
    المصيبة ان القذافي رغم ظلمه انتفض ضد جلب الامريكان للحجاز و قال لا يجب ان يتدخل الغرب في قضايانا و هاهي امريكا لما سلّمناها زمام امورنا سلمت العراق للفرس و اسقوى اتباعها في جميع دول العرب، بل ان سذاجة حكام الخليج التي سياساتهم تعتبر ذيل لامريكان، لم يدركوا ان امريكا تريد ان تشتتهم لصالح حليفتها السرية قديما العلنية حاليا ايران.
    ربما ان صرامة و حزم هذا الملك هي من ستنقد الخليج من تغول الفرس و عملائهم الخونة من شيعة ال كسرى، اما شيعة ال بيت النبي عليه السلام فهم اهل السنة، و ليس ال صفيون المجوس الذين تظاهروا بالدخول للاسلام للانتقام منه و لاعادة امجاد كسرى التي ابدا لن تعود لان النبي عليه السلام دعى لتمزيق ملك كسرى…
    الملك سلمان لو كان منذ التسعينات لما كان لايران شأن يذكر، فايران كيان جبان ليس لها الا الحنجرة، وعندما تٌردع تصبح تبكي و تولول مثل النساء، فعندما كانت تتدخل في شؤون العراق قبل حرب الخليج الاولى، و تحرض اتباعها و يقول خميني يجب تحرير كربلاء من النواصب بل و تتحرش بالحدود العراقية و تهاجم مخافر الحراسة و تناوش و تعربد و تتعجرف … و ظنت ان العراق بضبط النفس قد خاف من صراخها، لكن بمجرد ان رد عليها بحزم و صرامة و ادّبها بدأت تولول كبنات الهوى، و تتباكى ان صدام عميل لامريكا و انه يحارب نيابة عن امريكا الثورة الايرانية…. لكن الحقيقة ان ايران هي عميلة امريكا و اسرائيل كانت تسلحها، و ان مسرحية امريكا و ايران انهم اعداء لم يعد يصدقها الا من يأكل البرسيم فقط.
    اقول للملك فهد انت على حق، انت تحارب قوم لا عهد عندهم، اهل غدر و نفاق دين ليث اتباعه بدلا من ان يدافعو عن نمر النمر ان يتوبوا الى الله و يتبرؤوا من شخص كان يؤيد نبش مقابر الاموات و يدافع عن الزنى و السرقة باسم الخمس و يكفر بالقران و يسب زوجة الرسول عليه السلام و يتهم الله بالجهل في عقيدة البداء و العياذ بالله …
    من اوصل المالكي لحكم العراق اليس سفاهة عقول حكام الخليج الم يكن يبيع على الرصيف الملابس الداخلية الم تدخل القوات الغربية من الكويت و الاردن و طارت الطائرات من قطر و السعودية و الامارات و البحرين و في النهاية قالت ايران للاغبياء شكرا على الهدية. اذهبوا الان..
    الم يصمت حكام الدول العربية السنة على اعدام صدام حسين، لماذا ؟ هل لانه واجه الفرس و الغرب و الصهاينة..
    اميركا تدعي عداوة ايران و اسقطت العراق، و تدعي عداوة النظام السوري “المماتع” و تدافع عنه سرا و توظف روسيا للدفاع عنه بالوكالة، و تدعي نصرة الثورات العربية و لما انتفض احرار العراق سنة 2014 و بدأ الثوار يهددون عملاء الغرب حينها وضعوا داعش في الصورة لاجهاض ثورة العراق …
    ختاما الملك سلمان رجل شريف و شجاع و متقي الله و لا يخاف الا الله، اما كثرة الاشاعات و الصراخ فان الصراخ على قدر الالم.

  2. Fahad Alharbi يقول

    والمهزله ان تستشهد الجريده المحترمه بمايقول نور المالكي. ماذا تتوقع من المالكي ان يقول. ايامك ياملالكى انت معدوده ولن تهرب من احرار العراق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.