فيسبوك يغلق صفحة فرنسية جمعت 32 ألف معجباً بدعوة لحفل جنس جماعي

0

أغلق موقع فيسبوك، الأربعاء، صفحة تدعو إلى تنظيم حفل جنس جماعي في ساحة الجمهورية بباريس، غدًا الخميس، وذلك بعدما قام عدة مستخدمين بإشعار فيسبوك بأن صورة الحدث ليست مناسبة لقوانين هذا الموقع، وأنها تتضمن أجسادًا عارية بشكل كامل.

الحدث المذكور كان يدعو لممارسة جنس جماعي في العاصمة الباريسية، تحت شعار” لأجل الوحدة الوطنية، نتواصل أو نمارس الجنس″. وحسب ما جاء في صفحته، فإن كل الأشخاص، بمن فيهم من ترتدين البرقع، بإمكانهم المشاركة في هذا الحدث.

ورغم أن القانون الفرنسي يمنع التعري في الشوارع العمومية أو ممارسة الجنس في الفضاءات العامة، ويعاقب على ذلك بالحبس والغرامة، زيادة على أن الحدث لم يكن جديًا عند إطلاقه وكان مجرّد مزحة، إلّا أنه أثار اهتمام الكثير من الفرنسيين، ووصل عدد المشاركين الافتراضيين إلى 32 ألف.

صاحب الحدث، مهدي ميتشل، كتب هذا الصباح، أن فيسبوك حذف صفحة الحدث بسبب صورة الواجهة، متحدثَا أن فيسبوك أنذره بعدم تكرار نشر هذه الصور مجددًا، وإلّا سيتم توقيف الحساب.

مهدي ميتشل، الذي يعمل في قطاع السمعي-البصري، والبالغ من العمر 27 سنة، أكد في تصريحات إعلامية أن الحدث يبقى ساخرًا، غير أن ذلك لم يمنعه من تلقي الكثير من الشتائم التي اتهمته بالتعامل باستخفاف مع ما يجري في فرنسا، في وقت عبّر فيه آخرون عن إعجابهم بالحدث الساخر، ورؤيته كخبر مضحك خلال أيام صعبة تجتازها فرنسا، بعد هجمات باريس التي أودت بحياة 132 شخصًا على الأقل.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More