هذا هو مصير “مصفاة بيجي” المدمّرة …

0

أفاد مصدر في وزارة النفط العراقية، أن “لا معلومات لديه عن مصير المصفاة أو مدى إمكان تشغيلها، وقد أرسلت لجنة خاصة إلى هناك ولم تضع تقريرها بعد، كما أن محيطها ما زال يعتبر منطقة حرب”.

 

و أكد محافظ صلاح رائد إبراهيم وفقاً لصحيفة “الحياة” اللندنية، أن أجزاء من المصفاة مدمرة بشكل شبه كامل وهي الآن تحت جهاز ومجموعات الحشد الشعبي، نافياً أن يكون هناك من حاول سرقة معدات المصفاة، وقال: “كل شيء على ما يرام، لكن بعض عناصر داعش ما زالوا داخلها، وهناك عدد من العبوات يجري تفكيكه”.

 

فيما أفادت محلية بأن مجموعات مسلحة حاولت سرقة أجهزة المصفاة ونقلها الى مكان خارج بيجي، لكن مسؤولين في الحشد الشعبي نفوا ذلك. وقال شهود إن داعش سرق معدات مصفاة ثانية في بلدة الصينية (غرب)، وهي مصفاة ثانوية، ونقلها إلى مدينة الرقة السورية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More