مسؤول حكومي يمني “يفضح” علاقة “المخلوع وداعش”

0

أكد مصدر مسؤول في الحكومة اليمنية وجود علاقة قديمة تجمع بين تنظيم “داعش” والمخلوع صالح، في إشارة إلى أن ما يجمع بين الطرفين هو علاقة مصالح متبادلة وأهداف مشتركة، فكلاهما يريدان إسقاط الدولة وإطالة أمد المعاناة.

 

وقال وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور محمد العامري في تصريح لصحيفة “الوطن” السعودية، إن العلاقة بين الطرفين لم تعد سراً، وهي علاقة معروفة ومرصودة للجهات المتخصصة، والمخلوع كما يعرف الجميع استخدم من قبل تنظيم القاعدة قبل ظهور داعش لأغراض متعددة.

 

وقال العامري “التوجه الجديد للمخلوع باستخدام عناصر تنظيم داعش يتماهى مع التوجه السابق نفسه، وسهلت له علاقته بإيران أن يتوافق مع التنظيم الجديد، الذي يدرك الجميع أنه صناعة إيرانية، وهذا التوجه ربما لا يكون جديداً لكنه مرحلة متقدمة من التعاون مع الإرهابيين والمتطرفين””.

 

وأضاف العامري “الفوائد التي يسعى صالح لتحقيقها من تعاونه مع داعش عديدة في مقدمتها صرف أنظار الرأي العام عن الفظاعات التي يرتكبها جنوده بالتعاون مع ميليشيات الحوثيين في العديد من المدن والمحافظات”.

 

وتابع: “يحاول المخلوع صالح خداع المجتمع الدولي بأن الخطر في المنطقة ليس هو المشروع الإيراني بل هو تنظيم داعش كما يحاول الترويج إلى أن عدن لم تعد آمنة حتى اليوم، ولا تصلح لأن تكون مقراً للحكومة، لذلك لم يتورع المخلوع عن ارتكاب جرائم بشعة لم يكن المجتمع اليمني يعرفها فيما سبق، مثل تفجير المساجد”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.