من 100 دولة .. المخابرات الأميركية تكشف عدد الأجانب المنضمين لـِ”داعش”

2

تعتبر أجهزة المخابرات الأميركية أن حوالي 30 ألف “متطرف أجنبي” توجهوا إلى سوريا والعراق منذ العام 2011 أي ضعف التقديرات السابقة قبل عام، حسب ما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية مساء السبت.

 

ومن أصل هؤلاء المقاتلين الاجانب الثلاثين الفا وبينهم عدد كبير من الغربيين، يوجد 250 أميركيا في حين انهم لم يكونوا سوى مئة تقريبا قبل عام، حسب ما قال مسؤولون في المخابرات الأميركية فضلوا عدم الكشف عن هويتهم للصحيفة.

 

وانضم معظم هؤلاء المتطرفين الأجانب الذي قدموا من مئة دولة إلى صفوف “داعش” الذي يسيطر منذ اكثر من عام على مساحات كبيرة في سوريا والعراق.

 

وكان المسؤولون الذين تحدثوا الى صحيفة نيويورك تايمز قد قدروا قبل عام بـ 15 ألف مقاتل اجنبي الذين ذهبوا الى سوريا والعراق ويتحدرون من 80 دولة.

 

وسوف يترأس الرئيس الأميركي باراك أوباما الثلاثاء في نيويورك على هامش الجمعية العامة للامم المتحدة، اجتماعا دوليا حول التصدي لتنظيم داعش.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. عادل سالم فاهم يقول

    مهاية الدجاليين الارهابين قريبة—سوف يسحقون بفضل
    الرجال الاشاوس الروس—-لان الدواعش جبناء عندهم الغدر لايواجوهون الرجال–
    لابسي النقاب اشباء الرجال

  2. أسمراني يقول

    يامن تسمي نفسك بعادل سالم فاهم , وانت لست بعادل إنما ظالم لنفسك ولست بسالم من فتنة التشيع وأيضا انت أجهل من حماركم ولا تفهممن الأمر شيئا , فماداعش والروس قاتلهما الله إلا وجهان لعملة واحدة , فالدواعش يدعون الدين الأسلامي ويقاتلون المسلمين ويقتلونهم بأسمه والدين برئ منهم وهم صنيعة الغرب والأمريكان , والروس لادين لهم ولامذهب وعدوهم الأسلام واهل وحليفهم الرافضة وأهل الألحاد . وإني أسأل الله القوي العزيز أن يرمي الظالمين بالظالمين فيهلكهم , وان يخرج أهل السنة والمظلومين من الرافضة من بينهم سالمين .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More