روحاني من نيويورك: لن نتحالف مع روسيا لقتال “داعش”

وطن– أعلن الرئيس الإيراني cnn.com/tag/hassan_rouhani">حسن روحاني، أن بلاده لن تدخل في تحالف مع روسيا لقتال تنظيم “الدولة الإسلامية في العراق والشام”- “داعش“، في الشرق الأوسط، وإن العلاقات مع الولايات المتحدة قد تحسنت رغم أن “الطريق لا يزال طويلاً”.

 

وأضاف روحاني، الموجود في نيويورك لحضور جلسات الجمعية العامة للأمم المتحدة متحدثا لمجموعة من كبار المحررين في المؤسسات الإعلامية، قائلاً إن الرئيس الروسي فلاديمير أبلغه شخصيًا برغبة موسكو في لعب دور أكبر في التصدي للجماعات المتشددة في المنطقة.

 

وأضاف روحاني: “لا أرى تحالفًا بين إيران وروسيا في القتال ضد الإرهاب في سوريا”.

 

وأشار الرئيس الإيراني الى تحسن في علاقات بلاده مع الولايات المتحدة، لكنه قال إن من الصعب معرفة متى يمكن أن تعود العلاقات بينهما لطبيعتها.

الرئیس حسن روحاني: ایران تستعد لما بعد المفاوضات والحظر

وتابع: “لقد تغير الموقف بلا شك… يمكننا الإشارة إلى أشياء ملموسة وإلى الخطوات العديدة التي قطعت للأمام لكن الطريق لا يزال طويلاً”.

 

ووصف روحاني الاتفاق التاريخي النووي بين إيران والقوى الدولية الست بأنه “اختبار كبير” للعلاقات الأميركية الإيرانية، وقال إن من المهم خلق مناخ من الثقة، معتبراً أن “الظروف مواتية لذلك”.

 

وكان البيت الابيض قد أعلن أن الرئيس باراك اوباما لا ينوي لقاء نظيره الايراني في نيويورك لمناسبة الجمعية العامة للامم المتحدة.

 

وقال مستشار الامن القومي بن رودس “ليست لدينا مشاريع لقاء مع الرئيس روحاني ولا نتوقع فعلا ان يعقد اي اجتماع”.

 

وستكون الجمعية العامة للامم المتحدة اول مناسبة يشارك فيها الرئيسان في نفس القاعة منذ توقيع اتفاق تاريخي في 14 تموز حول البرنامج النووي الايراني بين طهران ومجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين والمانيا).

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

  1. شيطاني فارسي,رئيس جمهورية تحارب المسلمين و تحارب بلاد العرب و تحتل عواصم شعوب الإسلام,كانت سببا لحروب دامت لعقود قتل فيها الملايين,و خسارة المليارات غير أجر و القتل و الدمار و الحبل على الجرار و التكرار.
    لعنة الله على عمائم شياطين فارس.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

حياتنا