بالفيديو: داعية سلفي: حزب النور “علماني” وكل أعضاءه غلابه لا يفهمون

3

“متابعة- وطن”- هاجم الشيخ أحمد النقيب الداعية السلفي المصري, الذراع السياسية للدعوة السلفية واصفا اياه بالحزب العلماني، مضيفاً: “المنتمين لحزب النور غلابة لا يفهمون الواقع، ومن يبيع فجل وجرير يفهم عنهم ذلك الواقع”.

 

كما وصف النقيب، فى أحد دروسه الدينية، حزب النور بالديمقراطي السلفي، مضيفا: “حزب النور علماني منذ تأسيسه ويضم فى عضويته أقباطا ورشح على قوائمه الانتخابية عدد منهم”.

 

وأضاف أنه لا يتابع مواقف حزب النور منذ 30 يونيو، ولكنهم لا يريدون تحكيم الشريعة، لذلك لا تضع صوتك لحزب النور، ولا تشارك فى الانتخابات البرلمانية، وعلينا الاهتمام فقط بتربية النشء ليخرج الله لنا جيلا بعد جيل يخرج منهم من يحكم بالشريعة.

 

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. سالم النجدي يقول

    الأحداث الأخيرة التي أصابت أمتنا بالسنوات الأخيرة وعلى الرغم من كل سلبياتها كان لها حسنة عظيمة وهو كشف حقيقة الديانات الوهابية السلفية والشيعية الصفوية وما جرته هذه العقيداتان بما تحملانه من انحرافات أساسية وتخشب على هذه الأمة من مصائب وويلات. وبما ان الباطل لا يؤدي الا الى الباطل فلم نرى من هؤلاء الا عبادة الأشخاص و”ولاة الأمر” والدواعش وفرث الموت و و و.
    لكن الأمة ولله الحمد هي على مشارف فجر عظيم تلفض فيه هذا العبث والتخلف لتنهض وتعود الى دينها الصافي.

    1. محمد المستانس يقول

      ومازال هناك من هو مغفل كهذا الكاتب يحتاج إلى بياع فجل وجرجير ليعلمه الواقع ويفهمه السياسة

  2. أ.د. بسيوني الخولي يقول

    ما نسمعه كلاماً مرتجلاً متناقضاً لا يحمل ما يوحي بالمنهجية والاتساق ، فهل لنا أن نترك أمور وشئون الناس نهباً للجهل والتخلف والاستبداد والفساد ، ونعكف على تربية النشأ على أمل أن نعدّهم للحكم بالشعريعة ؟؟! هل هذا منطق مقبول ؟!
    على كل إنسان بغض الطرف عن دينه أو مذهبه أو أي انتماء آخر أن يهتم بوطنه ويبحث عن الحكم الرشيد والحياة الطيبة ، أما معتقداته وأفكاره فهي من خصوصياته التي يحترمه الجميع ولا يتدخل فيها .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.