أميركي يروي تفاصيل عشقه الدولفين “دوللي” وممارسته العلاقة الحميمية معها في فيلم وثائقي !

0

كشف الأمريكي ميلكوليم بيرنير، 63 عاما، في فيلم وثائقي جديد تفاصيل العلاقة الرومانسية التي خاضها في شبابه مع الدولفين دولي، التي قال إنها أغرته، لكنه صدها في البداية قبل أن يقع في غرامها ويمارسان العلاقة الحميمية معا.

وتقع أحداث الفيلم في عام 1971 عندما وقع الاختيار على برينير لتصوير الدلافين في المدينة الترفيهية “فولوريدا- لاند” بمدينة فلوريدا الأمريكية، حيث يقول: “أفصحت الدولفين دولي عن نواياها الحقيقية تجاهي عندما حاولت الاحتكاك بي”، ويتابع: “في البداية رفضت ذلك، لكن بعد وقت قصير أدركت أني ارتكبت خطأ”.

قصة الرجل والدولفين نشرت في الماضي في رواية حملت اسم “Wet Goddess” لكنها المرة الأولى التي يحظى بها برينير بالحديث عن القصة علانية وبأدق التفاصيل، من خلاله فيلمه الذي عرض للمرة الأولى الأسبوع الماضي بمهرجان سلامدانس في مدينة “بارك سيتي”.

الفيلم الذي تبلغ مدته 15 دقيقة يعرض عبر الرسوم المتحركة الطريقة التي أقام بها الرجل العلاقة الغرامية مع “دولي” ويقول برينير معلقا: “هناك شيء يفوق الطبيعة في إقامة مع . فالدولفين حيوان ذكي للغاية ومبدع وكان من الواضح أنها تهتم بي”.

وروى كيف كان يتسلل للمدينة الترفيهية بعد إغلاقها كي يتمكن من إقامة علاقة حميمية مع “دولي” دون أن يشاهده أحد، واصفا تلك اللحظات بالقول: “كأنك تماما مع نمر أو دب، إنك بين أحضان حيوان يمكن أن يقتلك في ثانيتين إذا ما رغب في ذلك”.

وبحسب ما كتبه برينير على مدونته، فقد حظي الفيلم بإعجاب المشاهدين وما زاد من دهشته أن أحدا لم يخرج من قاعة العرض إلا بعد نهاية الفيلم، زاعما أن المشاهد الحميمة التي تم تصويرها بالرسوم المتحركة عرضت بشكل دقيق تجربته الحميمية مع الدولفين، دون أن يظهر ذلك بشكل مبتذل.

هذه الفعلة يعاقب عليها القانون الأمريكي الذي يحظر ممارسة العلاقة الحميمية مع الحيوانات، لكن بما أن القانون صدر عام 2011 فإنه لا يسري على واقعة حدثت قبل 44 عاما، بحسب موقع “‘walla”.

قصة برينير وعلى غرابتها لم تكن الأولى من نوعها ففي عام 1963 أقامت الباحثة المائية “مارجريت هو لوفات” علاقة حميمية قصيرة مع دولفين، عندما شاركت في تجارب ناسا (وكالة الفضاء الأمريكية) لتعليم الثدييات التواصل مع البشر، وهناك تعرفت على “بيتر” الدولفين الذي وقع في غرامها، وتحكي أنه ورغم إرساله إلى حوض دلافين كي يتمكن من ممارسة الحميمية مع حيوانات من جنسه إلا أنه ظل متيما بها دائما.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.