محمد بن راشد حاكم دبي غضب لبيان خارجية الإمارات المؤيد لسفك الدماء المصرية

0
علمت (وطن) ان البيان الذي أصدرته وزارة الخاريجة الإماراتية والذي اعلنت فيه ضمنيا تأييدها لسفك الدماء في مصر لم يتوافق عليه جميع شيوخ الإمارات وخصوصا حاكم دبي محمد بن راشد.
ويعرف عن حاكم دبي اهتمامه بالاقتصاد أكثر من السياسة وبقى بمنأى عن المؤامرات التي تحاك في أبو ظبي ضد الشرعية في مصر. وهو يرى اليوم أن موقف الإمارات سيجعلها الخاسر الاكبر من هذه المؤامرة. 
وافادت مصادر مطلعة لـ (وطن) ان حاكم دبي اجرى اتصالا هاتفيا بولي عهد الإمارات الشيخ محمد بن زايد محذرا اياه من أن تصبح الإمارات هدفاً للإسلاميين المتشددين بعد أن ظهرت بافعالها وكأنها تعادي الإسلام وليس جماعة بعينها.
واثار البيان الذي أصدرته الخارجية غضب الكثيرين من الناشطين في المواقع الاجتماعية والذي أظهر بوضوح كامل دور الإمارات وتورطها بالدم المصري.
وغالبا ما اتخذت الإمارات في عهد الشيخ الراحل زايد نهجا معتدلا ومحايدا لا يتدخل في شؤون الدول الاخرى، إلا ان ابنائه سلكوا طريقا معاديا لحريات الشعوب وحاربوا الربيع العربي في معظم الدول التي انطلقت منها.
يذكر أن الحاكم الفعلي للإمارات هو الشيخ محمد بن زايد ولي العهد، فيما ينشغل الرئيس الإماراتي بمرضه وملذاته حسب مقربين من الحكم.
 
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.