مركز الإمارات لحقوق الإنسان: محاولة السلطات إغلاق موقع (وطن) سابقة لقمع حرية التعبير خارج حدود الإمارات

0
أدان مركز الإمارات لحقوق الإنسان ،اليوم، محاولة السلطات الإماراتية إغلاق موقع وطن يغرد خارج السرب المعروف بدفاعه القوي عن حقوق الانسان والحريات وذلك بمخاطبتها للشركة المستضيفة لإغلاقه وتهديدها بتحمل المسؤولية القانونية ان لم تفعل.
وأعتبر مركز الإمارات المحاولات لإغلاق الموقع الإلكتروني الذي يتلقى  محو 120 ألف زيارة في اليوم ، محاولة غير عادية لاتخاذ نهج ارتدادي من قبل السلطات الإماراتية لقمع حرية التعبير في وسائل الإعلام خارج  حدودها.
وتدرج منظمة مراسلون بلاحدود ترتيب الإمارات في ذيل قائمة حرية التعبير في المرتبة رقم 114.
وقال روري دوناجي مسؤول الحملة بالمركز الحقوقي أن "الأنظمة الاستبدادية تخشى المواقع الإخبارية التي تعرض الانتهاكات التي تقوم بها السلطات الإماراتية . منوها ان هذا هو السبب في أن  السلطات  تحاول اغلاق موقع اخباري ذو شعبية".
ووصف محاولة إغلاقه بالهجوم الشائن على حرية التعبير. مضيفا: هذا يرشدنا أن الإمارات العربية المتحدة تنحدر على  نحو متزايد إلى دولة بوليسية.
وقال المركز أنه تم معاقبة الموقع بالغاء عقد اعلاني سنوي أبرمته شركة في دبي بحجز مساحات إعلانية في الموقع بعد 4 أشهر فقط وبررت الشركة ذلك بممارسة ضغوط عليها.
وعدد المركز محاولات الإمارات اغلاق موقع وطن والتأثير على كتاباته الناقدة من محاولات اختراق مستمرة ورسائل تهديد لناشر الموقع.
ودعا مركز الإمارات لحقوق الإنسان شركة الألمانية، HETZNER لعدم الاستجابة لمطالبات الإمارات بوقف الموقع الإلكتروني ذائع الصيت.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.