العودة لمكة المكرمة

0

اين انت يا اخ الدهر و قد رمتنا الأيام على رمال شواطئ دنيا العزابات؟ 

نحن لبحر المنون نركب مراكب اهوال الغيابات

نحن بالقيد للردى نسري,لنهوم في غياهب سراب قفار الساديات

نسكب اسى الحشى,و من جارحات المأقي ثكلى بحمرة اعين دامعات 

غاب عنا عطر خير الاجاويد,فأين أصحاب الهمم و أطياف الكرامات؟

من أدرى بغيث الندى؟هل لنا ردة من المدى, و منى منال لسبل على دروب العائدات من أوطان الفاجعات

و الأهل في رحال بين زواري الشرق لاصقاع هباء ببحار نواء ماكرات 

كيف نأمن لمن من فوق النجم تلهبنا غدر سهام و بنار الردى راجمات؟ و سنان قنا بين الأضلع تغرز صارمات!

و اذ بسماوينا لياليها قواتم و ابدارها ضئلة داجرات الافلاك و مسارج النجمات 

و البيادي قاحلات رواحل طيرها جانحات

  عنا هجرا,و من كدر شح شاردات

و الحياة لنضرة الأرض شوقا لأقاحي سواقيها الجاريات

فلما نخلاء الدجالي صفراء بريح 

الردى؟و جنان الشهباء حزنا على رياض الشاميات!  

و الأعوام تمر افول الخاتمات,ثم تتلو بعضها بدنيانا عاصفات تشفيا بالاجيال عابسات 

فها نحن! أيام غدر بلاد هجر و عدى غزاة اوطان غاديات,و بلسع الجمر غاضيات 

فيا سامع الصوت الرخيم و الصدى يرتج و يرتجع,الروح تندب الأحياء و الأحياء تبكي الأنفس الساجيات

لا خلاص من غل الأسى و هاتيك الغمام,الا بشمس مكة و كواكب الأمم لها ساجدات.

و الرجوع لمكة الحزم أم القرى مكرمة بكريم الاجر خاتمة أديان السماوات.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.