رقص وتطبيع وخيانة.. حفل مغاربة في القدس يثير جدلاً وغضبًا

وطن – في ظل استمرار حرب الإبادة الجماعية الإسرائيلية على غزة، أثارت جمعية شراكة المغربية جدلاً واسعاً وصاخباً بزيارة وفد من الجمعية لمدينة القدس وإحياء حفلة رقص هناك.

المرصد المغربي لمناهضة التطبيع كشف تفاصيل صادمة عن الواقعة، حيث ضم وفد الجمعية 23 شاباً تم انتقاؤهم لترديد السردية الإسرائيلية بشأن أحداث 7 أكتوبر.

تم استقبال الوفد من قبل رئيس الكنيست الإسرائيلي أمير أوحنا، الذي وصفه المرصد بأنه “زعيم حركات الشواذ لدى الكيان الصهيوني”، وشارك في الاستقبال أيضاً مائير بن شباط مستشار الأمن القومي الإسرائيلي السابق.

  • اقرأ أيضا:

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث