لقطات صادمة .. وزير يضرب زوجته حتى الموت! (شاهد)

وطن – نشرت المحكمة العليا في كازاخستان لقطات صادمة لوزير الاقتصاد الأسبق كوانديك بيشيمباييف، وهو يضرب زوجته.

وأظهرت لقطات صادمة تم عرضها في قاعة المحكمة هذا الأسبوع، وزير الاقتصاد السابق، وهو يركل ويضرب بشكل متكرر امرأة شابة نحيلة ترتدي معطفا، ويسحبها من شعرها.

وعثر على المرأة، سلطانات نوكينوفا، البالغة من العمر 31 عاما، ميتة في نوفمبر الماضي في مطعم يملكه أحد أقارب زوجها.

وزير يضرب زوجته حتى الموت! 

ووفقا لتقرير الطبيب الشرعي، توفيت نوكينوفا متأثرة بصدمة في الدماغ.

كما كانت إحدى عظام أنفها مكسورة. إضافة إلى كدمات متعددة على وجهها ورأسها وذراعيها ويديها.

سلطانات نوكينوفا زوجة وزير الاقتصاد الأسبق كوانديك بيشيمباييف

ونتيجة لاتهامات بالتعذيب والقتل باستخدام العنف الشديد وضرب زوجته، يواجه بيشيمباييف (43 عاما) عقوبة السجن لمدة تصل إلى 20 عاما.

وقد دفع بأنه غير مذنب وجادل في المحكمة بأن نوكينوفا توفيت متأثرة بجراحها.

وزير الاقتصاد الأسبق في كازاخستان كوانديك بيشيمباييف خلال محاكمته – رويترز

وينظر العديد من الكازاخيين إلى بيشيمباييف باعتباره عضواً نموذجياً في النخبة الحاكمة الثرية في البلاد، ويخشون أنه حتى لو ثبتت إدانته، فقد يفلت بطريقة أو بأخرى من العقوبة المناسبة، كما كانت الحال مع إدانته السابقة.

تم القبض على بيشيمباييف في عام 2017 بتهم الرشوة وحكم عليه بالسجن لمدة 10 سنوات. لكنه خرج حرا بعد أقل من ثلاث سنوات خلف القضبان بفضل العفو والإفراج المشروط. بحسب رويترز

وشهدت كازاخستان، الدولة الغنية بالنفط التي يبلغ عدد سكانها 20 مليون نسمة، العديد من الأمثلة الأخرى لأفراد من النخبة يفلتون من جرائم مختلفة. وهو الاتجاه الذي أدى إلى تغذية عدم ثقة الجمهور في النظام القانوني.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث