هذا مصير امرأة في الأردن بعد بيع رضيعتها “غير الشرعية” بـ2000 دينار!

وطن – عاقبت محكمة أردنية امرأة بعد بيع رضيعتها “غير الشرعية”، مقابل 2000 دينار أردني (حوالي 2800 دولار).

وقضت محكمة جنايات المفرق على امرأة بالحبس 3 سنوات وغرامة 5 آلاف دينار بعد بيع رضيعتها الطفلة “غير الشرعية”.

وأعلنت المحكمة براءة متهمين آخرين من ذات القضية لعدم كفاية الأدلة.

امرأة تبيع رضيعتها “غير الشرعية” في الأردن

وفي تفاصيل قضية امرأة تبيع رضيعتها في الأردن، كانت المتهمة متزوجة وأنجبت طفلين، ثم طلقها زوجها. وتخلى عنها أهلها بعد خلافات معها. وإثر ذلك تعرفت على سيدة وابنها وانتقلت للعيش معهما.

أردنية تبيع رضيعة غير شرعية
باعت المرأة طفلتها الرضيعة غير الشرعية مقابل 2000 دينار أردني!

بعدها، أقامت المتهمة علاقة غير شرعية مع ابن السيدة، نتج عنها طفلة.

وعرضت والدة الشاب على المتهمة تقديم الطفلة الوليدة لزوجين يرغبان بتبنيها لانهما لا ينجبان الأطفال مقابل 2000 دينار، (حوالي 2800 دولار) فوافقت المتهمة على بيع طفلتها وسلمتها لوالدة الشاب وزوجها.

ولم يتم تسجيل الطفلة في سجل الأحوال المدنية. وتربت داخل منزل الزوجين الذين أطلقا عليها اسم “جود”.

حامل مرة أخرى من نفس الشخص! 

ونتيجة لاستمرار علاقة المتهمة مع ابن السيدة الشاب، أصبحت حاملا مرة أخرى، وأبلغت صديقتها برغبتها في بيع الجنين بعد الولادة، بعد أن أخبرتها بواقعة بيع المولودة الأولى، فما ما كان من الصديقة إلا أن أبلغت إدارة حماية الأسرة بالواقعة، وجرت الملاحقة القانونية إثر ذلك.

وأيدت محكمتا استئناف إربد والتمييز حكم محكمة جنايات المفرق بإدانة المتهمة بتهمة الاتجار بالبشر والشروع به بعد اعتراف الأم أنها باعت ابنتها الرضيعة من اجل المال.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث