إدانة واسعة لحملة اعتقالات شنها السيسي ضد نشطاء وأكاديميين مناصرين لغزة “فيديو”

وطن – أدان صحفيون وحقوقيون مصريون قيام سلطات الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بشن حملة اعتقالات بعد مظاهرة داعمة لغزة أمام نقابة الصحفيين.

وشنت السلطات المصرية حملة اعتقالات واسعة ضد أكاديميين ونشطاء شاركوا في مظاهرة مناصرة للشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

https://twitter.com/AhmedDouma89/status/1775898596778623343?ref_src=twsrc%5Egoogle%7Ctwcamp%5Eserp%7Ctwgr%5Etweet

وانطلقت المظاهرة أمام مبنى نقابة الصحفيين بالعاصمة القاهرة لترد أجهزة أمن السيسي باعتقالات طالت كلاً من: الناشط محمد عواد عضو المكتب السياسي لحركة شباب من أجل العدالة، والمهندس محمد نوار عضو حزب تيار الأمل تحت التأسيس.

اعتقالات تطال مصريين مناصرين لغزة

كما طالت الاعتقالات التي نفذتها سلطات السيسي كلاً من عبد الكريم مجدي، ومصطفى أحمد.. بحسب ما ذكره الكاتب الصحفي قطب العربي و الناشط أحمد دومة بعد حملة تحريضية واسعة ضده من أجل إعادته إلى السجن الذي قضى فيه عشر سنوات.

وندد نشطاء وإعلاميون مصريون بالاعتقالات بسبب هتافهم دعما للشعب الفلسطيني في شارع عبد الخالق ثروت وسط القاهرة تنديدا بخذلان قطاع غزة الذي يتعرض لحرب إبادة جماعية متواصلة للشهر السابع على التوالي.

وطالب المتظاهرون سلطات السيسي الداعمة للاحتلال الإسرائيلي بفتح معبر رفح وإدخال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، الذي يشهد كارثة إنسانية غير مسبوقة بفعل العدوان والحصار.

سخط مصري متزايد

وعبر المصريون عن سخطهم على سياسة التجويع والحصار التي يعاني منها الفلسطينيون في قطاع غزة وجاءت الشعارات معبرة عن حالة من الشعور بالخزي والعار من الصمت عن ما يرتكبه الاحتلال من مجازر مروعة.

ويواصل الاحتلال لليوم الـ181 على التوالي ارتكاب المجازر في إطار حرب الإبادة الجماعية التي يشنها على أهالي قطاع غزة، مستهدفا المنازل المأهولة والطواقم الطبية والصحفية ما أدى لاستشهاد نحو 33 ألف شهيد، وإصابة أكثر من 75 ألف مصاب بجروح مختلفة.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

حياتنا