تدافع جنوني على شراء الأرز في أمريكا بعد حظر الهند لصادراتها منه (فيديو)

وطن- أثارت مشاهد تدافع مجنون على أروقة لبيع الأرز في مدينة دالاس بولاية تكساس الأمريكية، تفاعلا واسعا بين النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي واعتبرها كثيرون بداية لأزمة عالمية.

وتأتي تفاصيل هذه الحادثة، بعد أيام من قرار الحكومة الهندية حظر تصدير الأرز غير البسمتي خارج البلاد.

ووثّق مقطع مصور العديد من الهنود يتصارعون للحصول على كيس من الأرز في دالاس، تكساس. كما شوهدت طوابير طويلة لتخزين الأرز في محلات السوبر ماركت.

الهند تهدد قوت العالم من الأرز

تظهر مقاطع الفيديو أشخاصًا منهمكين في تأمين قوتهم ضمن مايُعرف “مشتريات الأزمة” في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

وتأتي هذه التطورات في الوقت الذي فرضت فيه الهند، أكبر مصدر للأرز في العالم، حظرًا على جميع صادرات الأرز الأبيض غير البسمتي.

وزاد فرض الهند لحظر تصدير الأرز، من احتمال حدوث اضطرابات جديدة في الإمدادات الغذائية يمكن الشعور بها في جميع أنحاء العالم.

يشار أنه وفي محاولة لإبطاء تضخم أسعار الغذاء في الهند، على الصعيد المحلي، يقول المسؤولون إن سعر الأرز أعلى بنسبة 11٪ مقارنة بالعام الماضي، حسب مواقع إخبارية محلية.

وتستورد الولايات المتحدة أكثر من ربع الأرز الذي تستهلكه، وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية. معظم ما يأتي من الهند هو من أصناف عطرية مثل البسمتي، مما يعني أن حدود التصدير الجديدة قد لا تؤثر على المستهلكين الأمريكيين مثل الآخرين.

لكن ثلاثة مليارات شخص في جميع أنحاء العالم يأكلون الأرز كمحصول أساسي، والأسعار حاليًا هي الأعلى منذ عقد.

سعر الأرز
سعر الأرز أعلى بنسبة 11٪ مقارنة بالعام الماضي

ماذا يعني قرار الهند؟

تعني القيود الجديدة التي فرضتها الهند أن بعض الأسواق في إفريقيا وآسيا قد لا يكون لديها بدائل سهلة لسد النقص في الإمدادات.

يشعر الخبراء بالقلق من أن تقليص الهند للإمدادات قد يتسبب في حدوث صدمات في السوق قد تكون أكثر اضطرابًا من تلك التي شوهدت في سوق الحبوب أثناء الغزو الروسي لأوكرانيا.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث