وصلة نفاق من نائب لـ السيسي في البرلمان تثير سخرية واسعة (فيديو)

وطن – وصف رئيس الهيئة البرلمانية لحزب “مستقبل وطن” النائب أشرف رشاد، الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بعبارات إنشائية مادحاً إياه ووصفه بالقائد وربان السفينة والمزمجر، مما أثار موجة من الاستهزاء والسخرية بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال البرلماني المصري وأمين عام حزب مستقبل وطن “أشرف رشاد” خلال جلسة الختام لدور الانعقاد الثالث بمجلس النواب بنبرة تشبه خطابات البعثية في سوريا والعراق، أنه يتوجه باسمه وباسم كل شباب مصر وباسم كل السادة النواب “بأسمى آيات الشكر والتقدير والثناء الجليل لقائدنا النبيل ربان السفينة وملهم الآمال فينا وقائد المسيرة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي.”

“يسمو بالوطن بين النجوم والأفلاك”

وتابع رشاد بينما بدا ممسكاً بالمكيرفون بطريقة مصطنعة، ومضى في نبرته الإنشائية زاعما أن “السيسي قاد السفينة في أوج الشدائد وأعتى الرياح”.

واستدرك دون أن يلتقط أنفاسه: “ماراً بها بين الأفراح والأتراح يبني المجد هنا وهناك ويسمو بالوطن بين النجوم والأفلاك”.

وأردف متحدثاً عن السيسي:” لقد زمجر في وقت الثورة حينما كانت الثورة شرفاً – في إشارة إلى نظرة النظام المصري إلى الثورة وتعامله معها فيما بعد.”

وزعم رشاد أن السيسي حمل روحه بين يديه “فما وجف ولا رجف وأخذ يبني عندما أصبح البناء فرض وهدف.”

وعلى طريقة القافية تابع: “أحب الوطن ولمكنونه وحقيقته قد عرف فأعلى بيانه في غير ترف وألان قلبه في غير ضعف وأعمل عقله في غير صلف فحقق بيديه ما قد فاق من قد سلف”.

نفاق سياسي

وتباينت ردود وتعليقات رواد مواقع التواصل الاجتماعي” تويتر” بخصوص ما قاله النائب عن مدينة قنا المصرية واصفين كلامه بالنفاق السياسي.

وفي هذا السياق وصفت زينة النائب “أشرف رشاد ” بـ “المنافق والضلالي والمنتفع والمستفيد”.

واستدركت: “لا عزاء للشعب المغلوب علي أمره وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

وخاطب “ياسين” النائب الذي ظهر يمتدح السيسي في وصلة نفاق مفضوحة: “استحي يا رجل فالسفينة غارقة وليس هناك من ينقذها”.

وفي السياق ذاته قال آخر :”يابني السفينة غرزت وبتغرق، أنت كنت نايم ولافين واستدرك:”حقا مجلس نوائب الشعب”.

وعقب “محمد عبد السلام” ساخراً من كلام البرلماني المصري: “يسمو بالوطن بين النجوم والأفلاك!! يبقى الوطن وقع منه هناك واحنا قالبين الدنيا هنا عليه”.

وعلق “سامق”:” أنا من شباب مصر فمن أعطاك الحق أن تتحدث باسمي”.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث