هؤلاء الأشخاص هم الأكثر عرضة للإصابة بالسكري وبالنوبات القلبية

وطن- تعتبر السكتة القلبية والسكتة الدماغية والسكري من الحالات الصحية الخطيرة التي يمكن أن يكون لها تأثير كبير على حياة الشخص.

في حين أنّ هذه الحالات يمكن أن تؤثر على أيّ شخص، فإن مجموعات معينة من الناس معرضون لخطر متزايد.

من المدخنين إلى الأفراد الذين لديهم تاريخ عائلي، هناك مجموعة متنوعة من العوامل التي يمكن أن تسهم في هذه المخاوف الصحية.

ومن خلال اتخاذ الخطوات اللازمة، يمكن لهؤلاء الأفراد تقليل مخاطرهم وتحسين صحتهم العامة.

وفي هذه التقرير الذي نشره موقع “news18“، سوف نتعرف على الأشخاص المعرضين بشكل متزايد لخطر الإصابة بالسكتة القلبية والسكتة الدماغية والسكري.

المدخنين

يعدّ التدخين عامل خطر رئيسياً للسكتة القلبية والسكتة الدماغية ومرض السكري من النوع 2، بسبب الموادّ الكيميائية الموجودة في السجائر، والتي تسبب تضييق الأوعية الدموية.

يعدّ التدخين عاملَ خطر رئيسياً للسكتة القلبية والسكتة الدماغية

يعدّ الإقلاع عن التدخين أمرًا ضروريًا لتقليل مخاطر هذه الحالات الصحية الخطيرة.

الذين يعانون من السمنة

تزيد زيادة الوزن أو السمنة من خطر الإصابة بالسكتة القلبية والسكتة الدماغية والسكري.

يمكن أن يساعد فقدان الوزن من خلال اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة في تقليل هذه المخاطر.

وتراكم الدهون بالبطن يمكن أن تزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب. 

الذين لديهم مستويات كوليسترول مرتفعة

تزيد مستويات الكوليسترول المرتفعة من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

يمكن أن يتراكم كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة، المعروف أيضًا باسم الكوليسترول الضار، ويسد الأوعية الدموية. 

لتحسين مستويات الكوليسترول، قلل من كمية الدهون في نظامك الغذائي ومارس نشاطًا بدنيًا منتظمًا.

الذين لهم تاريخ عائلي من أمراض القلب

قد يزيد التاريخ العائلي للإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية من فرص الإصابة بهذه الحالات.

الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي معرضون لخطر مضاعف للإصابة بأمراض القلب مقارنة بمن ليس لديهم. إذا كنت مصابًا بداء السكري وتاريخ عائلي لهذه الحالات، فمن الضروري اتخاذ الخطوات اللازمة لتقليل المخاطر والوقاية من هذه الأمراض.

مَن يعانون من ارتفاع ضغط الدم

يُعدّ ارتفاع ضغط الدم أحد عوامل الخطر المهمة للسكتة القلبية والسكتة الدماغية والسكري. يمكن أن يتلف الأوعية الدموية الصغيرة في الكلى والعينين.
يُعدّ ارتفاع ضغط الدم أحد عوامل الخطر المهمة للسكتة القلبية
يمكن أن تساعد إدارة ضغط الدم من خلال تغييرات نمط الحياة والأدوية في تقليل مخاطر هذه الحالات.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث