الثلاثاء, يناير 31, 2023
الرئيسيةالهدهدهكذا استقبل أمير قطر ملك الأردن في الدوحة بعد لقائهما الأخير بالإمارات...

هكذا استقبل أمير قطر ملك الأردن في الدوحة بعد لقائهما الأخير بالإمارات (فيديو)

زيارة العاهل الأردني عبدالله بن الحسين تعد الثانية لقطر خلال شهور، وسبقها لقاؤه بالشيخ تميم بن حمد في القمة التشاورية بالإمارات برعاية محمد بن زايد قبل أيام

- Advertisement -

وطن- كان أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في مقدمة مستقبلي العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، عند حلوله ضيفاً على قطر مساء، الأربعاء، في زيارة عمل.

أمير قطر يستقبل الملك عبد الله الثاني بالدوحة

ووصل العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني إلى الدوحة، مساء الأربعاء، وكان أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في استقباله والوفد المرافق له بمطار الدوحة الدولي.

وكانت وكالة الأنباء الأردنية “بترا” ذكرت، أن العاهل الأردني سيُجري زيارة عمل إلى كلٍّ من: أمريكا وكندا، بعد مغادرته قطر.

وهذه الزيارة، هي الثانية للعاهل الأردني في وقت وجيز إلى قطر؛ حيث زار الملك عبد الله الثاني الدوحة في 20 نوفمبر الماضي؛ لحضور حفل افتتاح بطولة كأس العالم لكرة القدم التي نظمتها قطر.

وتأتي أيضاً، بعد أيام من قمة سداسية عقدت في العاصمة الإماراتية أبوظبي، وشارك فيها أمير قطر وملك الأردن، إلى جانب زعماء مصر وسلطنة عمان والبحرين.

- Advertisement -

وبحثت القمة تطورات الوضع في المنطقة، وسبل تحقيق الاستقرار، وتعزيز الشراكات الاقتصادية بين الدول العربية.

وخلال السنوات الماضية، شهدت العلاقات الأردنية القطرية تطوراً كبيراً على جميع الأصعدة، ولا سيما فيما يتعلق بالشق الاقتصادي.

مأدبة في قطر على شرف العاهل الأردني

إلى ذلك، فقد بحث أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها على الأصعدة كافة، ومستجدات الأوضاع في المنطقة والعالم.

استقبل أمير قطر ملك الأردن في الدوحة
استقبل أمير قطر ملك الأردن في الدوحة

وقال الديوان الأميري القطري في بيان، إن “اللقاء تناول تعزيز العلاقات في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية، بما يحقق التطلعات المشتركة للشعبين”.

كما ناقش اللقاء أبرز المستجدات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وأوجه تعزيزها بما يحقق الاستقرار والأمن والتنمية في المنطقة.

وأقام الشيخ تميم بن حمد آل ثاني مأدبة عشاء، تكريماً للعاهل الأردني والوفد المرافق.

وحضر اللقاء والمأدبة وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن ونظيره الأردني أيمن الصفدي، ورئيس الديوان الأميري الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني، ورئيس جهاز أمن الدولة القطري عبد الله بن محمد الخليفي.

كما حضر أيضاً مدير المخابرات الأردنية اللواء أحمد حسني، وجعفر حسان مدير مكتب الملك، وسفير عمّان لدى الدوحة زيد مفلح اللوزي.

وتطورت العلاقات الثنائية بين قطر والأردن منذ سنوات، لأسباب كثيرة لعل أهمها التطورات السياسية والاقتصادية الإقليمية في منطقة الخليج والشرق الأوسط.

القمة التشاورية في الإمارات

ويشار إلى أنه يوم 18 يناير الجاري، استضاف الرئيس الإماراتي محمد بن زايد، في أبوظبي اجتماعاً تشاورياً جمع سلطان عمان هيثم بن طارق، وأمير قطر تميم بن حمد، ورئيس مصر عبدالفتاح السيسي، وملك البحرين حمد بن عيسى، والعاهل الأردني عبدالله الثاني.

وأثار الجدل وقتها غياب ولي العهد السعودي وحاكم المملكة الفعلي الأمير محمد بن سلمان، عن هذا اللقاء وانتشرت العديد من التكهنات عن سبب غيابه.

وظهر القادة العرب في الاجتماع وهم يبتسمون وبينهم انسجام كبير، وظهر شاطئ خلفهم في خلفية الصورة.

وكان ظهور ملك البحرين حمد بن عيسى، كذلك بين القادة في الاجتماع التشاوري بالإمارات مع أمير قطر، قد أثار جدلاً كبيراً.

الأمر الذي دفع للخروج بتحليلات كثيرة وقتها، عن كون هذا الاجتماع بمثابة جلسة صلح مصغرة بين الدوحة والمنامة، برعاية زعماء المنطقة، على رأسهم السلطان هيثم بن طارق، سلطان عمان.

وكان سبب هذا الاجتماع، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الإماراتية، هو ترسيخ التعاون وتعميقه بين الدول الشقيقة في جميع المجالات التي تخدم التنمية والازدهار والاستقرار في المنطقة. وذلك عبر مزيد من العمل المشترك والتعاون والتكامل الإقليمي.

حيث كشفت “وام”، أن القادة بحثوا خلال لقائهم العلاقات الأخوية بين دولهم ومختلف مسارات التعاون والتنسيق المشترك في جميع المجالات التي تخدم تطلعات شعوبهم، إلى مستقبل تنعم فيه بمزيدٍ من التنمية والتقدم والرخاء.

فهمي الورغمي
فهمي الورغمي
فهمي الورغمي مُحرر صحفي تونسي ومساهم في مجال الترجمة. ترجمتُ العديد من الدراسات- منشورة مع مراكز بحثية عربية- من الانجليزية إلى العربية حول الشعبوية السياسية في العالم العربي، والانتقال السياسي داخل الأنظمة العربية مابعد ثورات 2011. مُهتم بقضايا الهجرة وتطوراتها؛ وقد صُغت ورقة سياسات حول الهجرة و آفاقها من تونس نحو أوروبا. متابع للأخبار السياسية العربية والتونسية خاصة. شغوف بالصحافة والعمل التحريري الصحفي. مُتحصل على شهادة في صحافة المُواطن من المعهد العربي لحقوق الإنسان. خضت مع صحيفة الإستقلال تجربة صحفية طيلة عامين (منذ جويلية 2020) اشتغلت خلالها مُحررا صحفيا للمقالات والتقارير السياسية حول منطقة المغرب العربي.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث