الثلاثاء, يناير 31, 2023
الرئيسيةالهدهدجيسون جرينبلات يتحدث عن صلاته العلنية في شوارع الرياض.. ماذا قال؟

جيسون جرينبلات يتحدث عن صلاته العلنية في شوارع الرياض.. ماذا قال؟

اليهودي جيسون جرينبلات مبعوث ترامب للشرق الأوسط ومهندس "صفقة القرن" يتحدث عن زيارته إلى الرياض ومستقبل التطبيع بين السعودية وإسرائيل

- Advertisement -

وطن– روى جيسون جرينبلات الذي عمل مبعوثاً للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب للشرق الأوسط، ومهندس خطة السلام الأمريكية بين الفلسطينيين والإسرائيليين المعروفة إعلامياً بـ”صفقة القرن”، كيف أدّى صلاته في أرض الحرمين بشكلٍ علني.

ففي مقابلة تلفزيونية، سُئل جرينبلات عن تجربته بعدما أدى الصلاة علانية في السعودية، وأظهر هويته اليهودية في المملكة.

فقال جرينبلات متحدثاً عن تلك التجربة: “في كل مرة آتي فيها إلى السعودية يكون الأمر مختلفاً.. يتم إحراز المزيد من التقديم والمزيد من الانفتاح”.

وأضاف: “أنا الآن في حدث يسمى بوليفارد وأرتدي قبعة الكيباه الخاص بي وهو شيء كنت متردداً بارتدائه”.

وتابع: “أنا هنا في إجازة مع عائلتي وقلت لنفسي لقد حان الوقت.. إذا لم أفعلها أنا فمن سيفعلها، أليس كذلك؟”.

وأكمل: “لم يزعجني أحد وكان الجميع مُرحّباً ولطيفاً ومهذباً لقد كان حقاً أمراً رائعاً”.

- Advertisement -

جرينبلات يصلي في الرياض

وسبق أن انتشر مقطع فيديو لجيسون جرينبلات، وهو يصلي في مكان عام في العاصمة السعودية الرياض.

وآنذاك، نشر الصحفي الإسرائيلي إيلي إيبستين مقطع الفيديو، وقال: “المسؤولون السعوديون طلبوا مني عدم نشر هذه الصورة على مواقع التواصل الاجتماعي”.

وجاءت مقابلة جرينبلات مع شبكة “آي 24 نيوز” الإسرائيلية، من شوارع العاصمة الرياض، حيث يقضي جرينبلات إجازته مع زوجته وأطفاله في السعودية.

وتحدث جرينبلات عن مخاوف الرياض بشأن الحكومة الإسرائيلية اليمينية الجديدة، قائلاً إنه لا يشعر بالقلق من أن اتفاقية إبراهيم يمكن أن تُخرج مبادرة الاتفاقات عن مسارها.

وأضاف: “الحكومة في أيدٍ أمينة.. رئيس الوزراء نتنياهو وهو الذي بدأ بالفعل مسار اتفاقات إبراهيم”.

كما أعرب المبعوث الأمريكي عن ثقته في أن نتنياهو هو الشخص القادر على تحريك الأمور إلى الأمام، فيما يتعلق بالعلاقات الإسرائيلية السعودية.

لكنه تابع: “لنكن حذرين، المملكة العربية السعودية ليست مستعدة بعدُ لتوقيع اتفاقات إبراهيم، لكنها ستتم في يوم من الأيام”.

وحثّ على منح المملكة العربية السعودية مزيدًا من الوقت، قائلاً: “لقد أصبح العالم أكثر تعقيدًا منذ توقيع الاتفاقيات بين إسرائيل والدول العربية في عام 2020.. دعونا نقدر ما فعلوه حتى الآن فيما يتعلق بالعلاقة مع إسرائيل، لكنني أعتقد أنه سيكون هناك تقدم”.

ولي العهد السعودي مستعد للتطبيع

وكان رئيس الوفد الإسرائيلي الذي زار السعودية في نوفمبر الماضي، أيال حولاتا، مستشار الأمن القومي الإسرائيلي، قد كشف أنّ ولي عهد المملكة محمد بن سلمان مستعدّ للتطبيع مع إسرائيل، لكنّه بحاجة إلى إعادة العلاقات مع أمريكا أولاً.

جاء ذلك في مقابلة أجراها أيال مع موقع والا العبري، متحدّثاً عن مستقبل التطبيع بين الرياض وتل أبيب، في ظل العديد من التقارير التي تتحدث عن اقتراب هذه الخطوة.

وقال المسؤول الإسرائيلي، عن زيارته للرياض في نوفمبر: “لقد خرجت بانطباع أقوى مما كان لدي في أي وقت مضى بأن القيادة السياسية والأمنية العليا في ذلك البلد اتخذت قرارًا بأنها، في الواقع، على استعداد لصنع السلام مع إسرائيل، لتطبيع العلاقات”.

وأضاف: “إنهم يرون أن من مصلحتهم الإستراتيجية فعل ذلك.. لقد أخبرونا أن لدينا نفس التهديدات مثل إسرائيل، ونفس الحلفاء، والأعداء أنفسهم، والأهم من ذلك، على وجه التحديد، جمهورية إيران الإسلامية”.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث