الجمعة, فبراير 3, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةالهدهد"بوتين" يهدد ويتوعد.. أي دولة ستعتدي على روسيا ستُمحى من على وجه...

“بوتين” يهدد ويتوعد.. أي دولة ستعتدي على روسيا ستُمحى من على وجه الأرض(شاهد)

بوتين اتهم الغرب باستخدام الشعب الأوكراني كوقود للمدافع

- Advertisement -

وطن– في تهديدٍ صريح، أصدر فلاديمير بوتين تحذيراً مخيفاً اليوم، مفاده أنّ أي دولة تتجرأ على مهاجمة روسيا بأسلحة نووية ستُمحى من على وجه الأرض، مؤكّداً -في الوقت نفسه- على أن روسيا ليس لديها خطط لشنّ هجوم نووي وقائي، على عكس الولايات المتحدة.

قال الرئيس فلاديمير بوتين، في اجتماع للزعماء الإقليميين في العاصمة القيرغيزية بيشك، ملوّحاً بترسانته العسكرية، إنّ أسلحة بلاده المتقدمة التي تفوق سرعة الصوت، تضمن أن تردّ روسيا بقوة على أي تهديد.

وشدّد “بوتين” للصحفيين على أن موسكو منفتحة على إبرام اتفاق رغم استمرار القتال العنيف في شرق وجنوب أوكرانيا، فيما تحاول القوات الروسية شنّ هجوم، وذلك وفقاً لما نقله موقع “إكسبريس” البريطاني.

اتهم الغرب باستخدام أوكرانيا كأداة ضد بلاده

وفي حديثه اليوم الجمعة عبر رابط فيديو لقادة الدفاع والأمن في العديد من الدول السوفيتية السابقة، اتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الغرب مرة أخرى باستخدام أوكرانيا كأداة ضد بلاده.

وقال: “لسنوات عديدة، استغل الغرب موارده وضخها دون خجل، وشجع الإبادة الجماعية والإرهاب في دونباس وحول البلاد فعليًا إلى مستعمرة”.

وتابع: “الآن يتم استخدام الشعب الأوكراني بشكل ساخر كوقود للمدافع، وككبش ضد روسيا من خلال الاستمرار في تزويد أوكرانيا بالأسلحة والذخيرة، وإرسال المرتزقة ودفعها إلى مسار انتحاري”.

- Advertisement -

والتقى بوتين ببعض الحلفاء القلائل الذين لا يزالون لديه على المسرح العالمي، مثل: بيلاروسيا وكازاخستان وأرمينيا، وزعم خلال اللقاء أن روسيا تريد حلاً سلميًا للصراع في أوكرانيا، الذي كان قد أمر به في فبراير من هذا العام.

يشار إلى أنّ أكثر الاشتباكات وحشية وقعت في المناطق التي ضمتها روسيا بشكل غير قانوني، في سبتمبر/أيلول، حيث قال مكتب الرئاسة الأوكرانية، إن خمسة مدنيين قتلوا وأصيب 13 آخرون في قصف روسي خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وقال حاكم منطقة دونيتسك بافلو كيريلينكو، إن الروس كانوا يضغطون على هجوم على باخموت بهجمات يومية، على الرغم من تكبدهم خسائر فادحة.

فهمي الورغمي
فهمي الورغمي
فهمي الورغمي مُحرر صحفي تونسي ومساهم في مجال الترجمة. ترجمتُ العديد من الدراسات- منشورة مع مراكز بحثية عربية- من الانجليزية إلى العربية حول الشعبوية السياسية في العالم العربي، والانتقال السياسي داخل الأنظمة العربية مابعد ثورات 2011. مُهتم بقضايا الهجرة وتطوراتها؛ وقد صُغت ورقة سياسات حول الهجرة و آفاقها من تونس نحو أوروبا. متابع للأخبار السياسية العربية والتونسية خاصة. شغوف بالصحافة والعمل التحريري الصحفي. مُتحصل على شهادة في صحافة المُواطن من المعهد العربي لحقوق الإنسان. خضت مع صحيفة الإستقلال تجربة صحفية طيلة عامين (منذ جويلية 2020) اشتغلت خلالها مُحررا صحفيا للمقالات والتقارير السياسية حول منطقة المغرب العربي.
اقرأ أيضاً

1 تعليق

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث