الإثنين, يناير 30, 2023
الرئيسيةرياضةلماذا يُسمى المنتخب المغربي بلقب "أسود الأطلس" ؟!

لماذا يُسمى المنتخب المغربي بلقب “أسود الأطلس” ؟!

يعود سبب التسمية إلى الأسود البراري في جبال الأطلس بدولة المغرب

- Advertisement -

وطن- يطلق على المنتخب المغربي من قبل عشاقه وجماهيره في أرجاء المعمورة، لقب “أسود الأطلس”، لكن ربما البعض منا لا يعرف عن سبب التسمية بهذا اللقب، الذي يعود إلى جبال الأطلس.

وأطلق على المنتخب المغربي (أسود الأطلس) التاريخي، الذي يمتدّ من جنوب دولة المغرب وصولاً إلى شمال تونس، حيث كانت الأسود تعيش في تلك الجبال، على عكس الأسود الأخرى في القارة الأفريقية السمراء التي تفضّل العيش في السهول والوديان.

سبب تسمية المنتخب المغربي بـ”أسود الأطلس”

ووفق تقرير نشره موقع العربي الجديد، فإنّ القصة تعود إلى العشرينيات من القرن الماضي، حيث إن أسود البراري تجوب في جبال الأطلس بدولة المغرب، لكن الفرنسيين انقضوا عليهم، أصبحت تلك الحكاية من الماضي.

وبيّنَ التقرير، أنّ الأسود التي كانت تعيش في جبال الأطلس، كانت تتميز بالفروة الداكنة التي تمتدّ من خلف الكتفين وحتى البطن. كما ويتميز كذلك بقوة عضلاته وخفة تسلقهم في البراري.

المحكوم عليهم بالإعدام

وذكر التقرير، بأنّ أسود الأطلس كان الرومان قديماً يستقدمونهم من شمال أفريقيا، وتجوعهم من أجل أن تصبح شرسة، ثم إطلاقها على المجرمين والمحكوم عليهم بالإعدام آنذاك.

- Advertisement -

كما أنّ القبائل كانت تقوم بصيد تلك الأسود التي تعيش في جبال الأطلس، وتقديمها إلى سلاطين المغرب، كنوع من البيعة والولاء لهم.

انقراض أسود الأطلس

لكن مع الصيد المفرض لتلك الأسود في جبال الأطلس، وكذلك قطع الأشجار في الغابات من أجل إقامة المراعي. بالإضافة إلى سكن الناس في الجبال، انقرضت تلك الأسود.

وأوضح التقرير، بأنّ آخر أسد قتل في جبال الأطلس، كان في عام 1922، على يد الصيادين الفرنسيين التي استعمرت المغرب، لتُعلن الاستقلال بعدها في الـ2 من مارس/آذار عام 1956.

المنتخب المغربي إلى دور الـ8 على حساب إسبانيا

ونجح المنتخب المغربي لأول مرة في تاريخه على مستوى العرب، في حجز بطاقة العبور إلى منافسات دور ال8 كأس العالم 2022، بعد الفوز على نظيره إسبانيا بركلات الترجيح، بنتيجة 3-0، بعد انتهاء المباراة بالتعادل السلبي بدون أهداف.

ويشار إلى أنّ المنتخب المغربي سيُواجه البرتغال، السبت، في منافسات دور الـ8 كأس العالم 2022، على ملعب (استاد الثمامة)، لحسم المتأهل منهما إلى المربع الذهبي في البطولة العالمية.

فارس أبو شيحة
فارس أبو شيحة
فارس سلمان أبو شيحة صحفي متخصص في الشأن الرياضي. حاصل على درجة الماجستير في تخصص الصحافة من الجامعة الإسلامية بغزة. حاصل على درجة البكالوريس بتخصص الصحافة والإعلام من الجامعة الإسلامية بغزة. عمل كمحرر في موقع وكالة سوا الفلسطينية في المجال الرياضي، ومحرر في صحيفة المجتمع المحلية الفلسطينية، ومراسل لموقع حرية برس السوري من قطاع غزة، وحالياً يعمل محررا في صحيفة وطن يغرد خارج السرب في القسم الرياضي.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث