الجمعة, يناير 27, 2023
الرئيسيةالهدهدتعليمات صارمة من الشيخ طلال الخالد للأجهزة الأمنية: خلصوا الكويت من الشواذ

تعليمات صارمة من الشيخ طلال الخالد للأجهزة الأمنية: خلصوا الكويت من الشواذ

الأجهزة الأمنية قبضت على 18 مثليا في مركز لتعليم المساج في السالمية

- Advertisement -

وطن– بعد ساعات من إعلان السلطات الكويتية، ضبطَ 18 مثلياً من الجنسين في معاهد المساج بمنطقة السالمية، كشفت مصادر أمنية مطّلعة، بأنّ السلطات أبعدت نحو 3000 من المتشبهين بالنساء والشواذ منذ بداية هذا العام 2022.

وفي هذا السياق، أكدت المصادر الأمنية الكويتية على صدور تعليمات صارمة من وزير الداخلية والنائب الأول لرئيس الوزراء الشيخ طلال الخالد، بـ”ضرورة تنظيف البلاد من الشاذين جنسياً المتشبهين بالنساء”.

وشدّد الوزير -بحسب المصادر- على شنّ حملات واسعة في جميع المحافظات، لما تسبّبه ممارسات الشواذ والمتشبهين بالنساء من تفشٍ للأمراض في المجتمع الكويتي، والذي يرفض هذه الفئة بشكل قطعي، وذلك وفقاً لما نقلته صحيفة “الرأي” الكويتية.

وفيما يتعلق بمراكز المساج، قالت المصادر، إن المتشبهين بدأوا بالانتشار في الآونة الأخيرة، عبر تقديم عروض عبر مواقع التواصل والإعلانات المشبوهة، لاصطياد الراغبين من صغار السن، مستغلين تغيير أجسادهم وتحولها ظاهرياً، بحيث أصبحوا ينافسون النساء من خلال المظهر الخارجي.

ولفتت المصادر إلى أنّ وزارة الداخلية بالتعاون مع القوى العاملة (اللجنة الثلاثية)، باشرت التفتيش على جميع المواقع الخاصة بالشركات المستقدمة للمضبوطين، ليتضح أن الغالبية العظمى من الذين يقومون بمثل هذه الأفعال الشاذة يحملون جنسيات آسيوية، ويقدمون خدماتهم المشبوهة داخل بعض معاهد المساج، وبعضهم يُطلب منهم الحضور إلى منازل الزبائن.

تفاصيل القبض على 18 شاذا

وكانت صحيفة “الرأي”، قد كشفت تفاصيل أكثر، وأوضحت أن المتردّدين على هذا المركز المشبوه -حددت مكانه في السالمية- كانوا يدفعون من 10 إلى 30 ديناراً للساعة.

- Advertisement -

ولفتت إلى أنّه تم ضبط الـ18 بعد مداهمة أمنية مفاجئة نفّذها رجال اللجنة الثلاثية، المشكّلة من القوى العاملة ووزارتي الداخلية والتجارة بالكويت، وأسقطت متشبهين بالنساء ومثليين جنسياً يقدمون خدماتهم في غرف خاصة للزبائن مقابل المبلغ المذكور سابقاً.

غرف خاصة داخل مراكز المساج

وقالت الصحيفة، إنها رصدت خلال مرافقتها للجنة الثلاثية، وجود غرف نوم داخل معاهد المساج خُصّصت لأغراض غير أخلاقية، ضُبط فيها نحو 18 وافداً من جنسية آسيوية في أوضاع مخلّة مع زبائن.

وبحسب الصحيفة، فقد عَثر فريق المداهمة داخل بعض الغرف الخاصة المعدة لهذا النشاط المشبوه، على موادّ عبارة عن “موبقات”، وحبوب، وكريمات منتهية الصلاحية تم التحفظ عليها، موضحة أنه تمت إحالة جميع المضبوطين إلى نظارة الإبعاد، استعداداً لإبعادهم عن البلاد.

منع الشركات المستقدمة من جلب العمالة مستقبلاً

من جانبها، قامت القوى العاملة بإعداد كشوفات بأسماء المعاهد والشركات الموجودة على كفالتها، لوضع “بلوك” عليها، لمخالفتها لشروط الترخيص، ومنعها من جلب أي عمالة في المستقبل وإغلاق ملفاتها.

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث