الجمعة, فبراير 3, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةالهدهدمفاجأة بشأن اعتداء ضابط مصري على ممرضات بالكرباج وإجهاض إحداهن

مفاجأة بشأن اعتداء ضابط مصري على ممرضات بالكرباج وإجهاض إحداهن

واقعة مستشفى قويسنا فجرت موجة غضب

- Advertisement -

وطن– تطورات جديدة شهدتها قضية ضابط الجيش المصري، الذي اعتدى هو وأقاربه على ممرضات وعاملين في مستشفى “قويسنا” بمحافظة المنوفية، الواقعة التي فجّرت غضب الشارع المصري، واستدعت تدخل السلطات العليا بالدولة.

محامي الضابط ينكر الواقعة

وبحسب وسائل إعلام مصرية، فقد أنكر محامي الضابط المتهم، حدوثَ إجهاض لإحدى الممرضات اللواتي تعرضن للضرب.

ووفقاً لما ذكرته مواقع مصرية، كانت نقيبة التمريض كوثر محمود، ادّعت أنّ إحدى الممرضات قد تعرضت للإجهاض؛ جرّاء تعرّضها للضرب.

وقالت كوثر: “وفقا لشهادة التمريض في المستشفى، فإن السيدات المصاحبات للحالة بدأن في تهديد أطقم التمريض بالمستشفى وتوعدوهن بالضرب”.

وتابعت: “وبعدها دخل رجلين لقسم النساء وقاموا بضرب كافة التمريض المتواجد بالقسم، وفي نفس الوقت أخرجت إحدى أطقم التمريض هاتفها للاتصال بالطوارئ تم الاعتداء عليها وأسفر ذلك عن إجهاضها”.

من جانبه، قال عبد الحميد الشيخ، محامي الضابط المصري المتهم، في مداخلة مع الإعلامي “سيد علي“، إن ما جرى تداوله عبر منصات التواصل الاجتماعي بشأن حادثة الاعتداء مغاير للواقع بشكل تام.

- Advertisement -

وتابع “الشيخ” في تصريحاته، أنّ المتهم لم يكن برفقة زوجته الحامل عندما ذهبت الأخيرة في حالة إسعافية، “حيث بقيت تنزف لمدة 3 ساعات دون أن يسعفها أحد أو تحصل على أي علاج”، على حد زعمه.

وتابع في حديثه إلى قناة “الحدث اليوم“: “أخت الزوج أرسلت 3 استغاثات عبر موقع فيسبوك تشكو خلالها عدم الاهتمام”.

ولفت المحامي إلى أنّ الزوج شاهد استغاثات شقيقته فتوجه إلى المستشفى فورًا، مضيفًا: “وجد أهله محتجزين داخل قسم النساء والتوليد بالمستشفى، والأمن يمنع خروجهم لإسعاف ابنتهم وإنقاذ ما يمكن إنقاذه”.

وأكد، أنّ “والدة المتهم تعرضت للضرب، حال حبسها واحتجازها بدون وجه حق”.

متابعًا: “الزوج كان يدافع عن أهله، ولم يكن موجودًا منذ البداية، لكن الرأي العام اتهمه بأنه تعدى بالضرب على الطاقم الطبي”.

وذكر أنّ إجهاض إحدى الممرضات لحملها “خبر عارٍ عن الصحة”، معقّبًا: “نريد وضع الأمور في نصابها ونعطي كل ذي حق حقه”.

ونبّه إلى أن زوجة موكله قد أجهضت الجنين بسبب “إهمال طبي جسيم”، مردفاً: “لقد فقد موكلي طفله الذي كان ينتظره منذ عامين.. من سوف يعوضه عن خسارته.. وزارة الصحة أو جهة أخرى؟”.

واقعة هزت مصر ودفعت الجيش للتدخل

ويشار إلى أنه بعد الضجة الكبيرة التي تسببت بها الواقعة، أصدرت القوات المسلحة المصرية بياناً رسمياً بشأن واقعة مستشفى قويسنا المركزي.

وقالت: “تتابع القوات المسلحة عن كثب ما أُثير بمواقع التواصل الاجتماعي بشأن واقعة مستشفى قويسنا المركزي”.

وبحسب البيان، تؤكّد القوات المسلحة كامل احترامها لمبدأ سيادة القانون، وتهيب بالجميع تحري الدقة والانتظار لحين انتهاء التحقيقات.

كما اضطرت الواقعة وزير الصحة المصري خالد عبد الغفار، إلى التوجه بنفسه إلى محافظة المنوفية لمتابعة تداعيات الموقف.

وخلال زيارته للمستشفى التقى الوزير بالأطباء، وأطقم التمريض، والعاملين بمستشفى قويسنا المركزي، مؤكّداً حرصه على كرامة وسلامة مقدّمي الخدمات الصحية، وعلى اتخاذ كافة الإجراءات القانونية للحفاظ على كرامة وسلامة مقدّمي الخدمات الصحية.

كما استنكرت النقابة العامة للتمريض بمصر الواقعة، وطالبت الجهات المعنية بسرعة التحقيق فيها، لاتخاذ الإجراءات القانونية العاجلة ضد الشخص المتهم بالاعتداء.

تفاصيل واقعة مستشفى قويسنا

ووفقاً لما روته ممرضات مستشفى قويسنا لمواقع محلية، فقد جرت الحادثة مساء الخميس الماضي، حينما حضر أحد الأشخاص إلى مستشفى قويسنا المركزي، بصحبة زوجته التي تعاني نزيفاً، وطلب إسعافها.

وحينما أبلغت الممرضات الزوج بأنّ أطباء النساء مشغولون في إجراء جراحة في الوقت الحالي، انهال الزوج وعدد من مرافقيه بالضرب على الممرضات والعاملات.

وبينما برّر المتهمون -وعلى رأسهم الضابط- الحادثةَ بأنّ طاقم التمريض لم يهتم بحال المريضة التي كانت تنزف، وتعمّدوا التلكؤ في إسعافها، أوضحت إحدى الممرضات المعتدى عليها، وتُدعى مها بشر، أنّ الواقعة بدأت بعد وصول عدد من السيدات بصحبة مريضة مصابة بنزيف بسيط إلى طوارئ المستشفى، خلال انشغال أطباء قسم النساء كافة بعمليات أخرى، ليوجههم التمريض لإجراء سونار وبعض التحاليل لحين استدعاء الطبيب، لكنّهم رفضوا الانتظار.

ونتج عن ذلك، وفق ما قالته الممرضات بالمحضر المحرر للواقعة، تعرّض إحداهن للإحهاض، فضلاً عن إصابة 5 أخريات و3 عاملات.

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث