الجمعة, يناير 27, 2023
الرئيسيةالهدهدعناصر من الحرس الثوري الإيراني في ملاعب قطر بشكل سري.. لماذا؟

عناصر من الحرس الثوري الإيراني في ملاعب قطر بشكل سري.. لماذا؟

تلتقي إيران أمريكا اليوم في كأس العالم

- Advertisement -

وطن- قالت شبكة “سي إن إن” الأمريكية، إن العشرات من عناصر الحرس الثوري الإيراني، دخلوا إلى قطر لمراقبة لاعبي منتخبهم وجمع المعلومات.

الحرس الثوري الإيراني في قطر

ويأتي ذلك بعد ظهور أعضاء الفريق الإيراني المشارك في بطولة في كأس العالم، رافضين ترديد النشيد الوطني الإيراني، احتجاجاً على سياسة القمع التي يمارسها النظام الإيراني في البلاد.

وكان منتخب إيران لكرة القدم المشارك في مونديال قطر 2022، رفض ترديد النشيد الوطني للبلاد في أولى مبارياته، في تحدٍ واضح لحكومتهم، التي أصبحت هدفًا للاحتجاجات المتزايدة والحارقة.

ووقف الفريق في صفٍّ واحد مع أذرعهم حول أكتاف بعضهم البعض، قبل مباراته الافتتاحية ضد إنجلترا، ولكن بدلاً من غناء الكلمات -كما هو معتاد- بدا اللاعبون متحمسين ويحدقون في الأمام مباشرة، وعلى النقيض من ذلك، ردّد لاعبو إنجلترا مقطوعة من نشيدهم الوطني.

لاعبو إيران يصفعون نظام الملالي بما فعلوه في مونديال قطر (فيديو)

وقال المصدر الذي يراقب عن كثب الأجهزة الأمنية الإيرانية العاملة في قطر خلال فترة كأس العالم لـ”سي إن إن”، إنه “تم إرسال عشرات الضباط من الحرس الثوري الإيراني لمراقبة اللاعبين الإيرانيين الذين لا يُسمح لهم بالاختلاط خارج الفريق أو لقاء أجانب”.

وتابع المصدر بالقول، إن المدرب البرتغالي للمنتخب الإيراني كارلوس كيروش، التقى بشكل منفصل مع ضباط “الحرس الثوري” الإيراني.

- Advertisement -

ولم يذكر المصدر محتوى تلك المحادثة المزعومة، وكان كيروش صرّح بأن اللاعبين الإيرانيين يمكنهم الاحتجاج في كأس العالم، لكن فقط في إطار لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

إيران في مونديال قطر

كما كشف المصدر، أنّ عائلات لاعبي منتخب إيران “تعرضت للتهديد بالسجن والتعذيب”، إذا “لم يحسن اللاعبون التصرف”.

وكان لاعبو المنتخب الإيراني قد امتنعوا عن ترديد النشيد الوطني في مباراتهم الأولى في مونديال قطر 2022 أمام إنجلترا، تضامناً مع المتظاهرين الإيرانيين الذين يشاركون في احتجاجات منذ سبتمبر/أيلول الماضي، إثر موت الشابة “مهسا أميني” بعدما احتجزتها “شرطة الأخلاق الإيرانية”.

وكانت السلطات الإيرانية هدّدت لاعبي منتخبها بسَجن وتعذيب أسرهم؛ بعد رفض غناء النشيد الوطني.

وقال المصدر، إنه تم استدعاء اللاعبين للقاء أعضاء في الحرس الثوري الإيراني، عقب رفضهم غناء النشيد في المباراة الافتتاحية أمام إنجلترا.

وأضاف، أنه تم إبلاغ اللاعبين بأنّ أسرهم ستواجه “العنف والتعذيب” إذا لم يغنوا النشيد، أو إذا انضموا إلى أي احتجاج سياسي ضد النظام الإيراني الحاكم.

كما كشف المصدر، أنه “في المباراة الأخيرة ضد ويلز، أرسل النظام المئات من هؤلاء الممثلين المؤيدين من أجل خلق شعور زائف بالدعم بين الجماهير، وفي المباراة المقررة اليوم الثلاثاء ضد الولايات المتحدة، يخطط النظام لزيادة عدد الممثلين بشكل كبير إلى الآلاف”.

ضغوط شديدة

وكانت صحيفة “الغارديان” البريطانية قد أشارت في تقرير لها، إلى أن المنتخب الإيراني يتعرض لضغوط متضاربة شديدة مع تحذيرات في الداخل من سياسيين محافظين، من أن اللاعبين قد يواجهون عواقب على عودتهم إلى إيران إذا لم يغنوا النشيد الوطني، لكنّ مؤيدي الاحتجاجات يسعون للحصول على المزيد من الدعم القاطع لهم من قبل اللاعبين.

ودعا “كارلوس كيروش”، المدير الفني البرتغالي للفريق، قبل المباراة المشجعين الإيرانيين، إلى الابتعاد إذا لم يكونوا مستعدين لدعم الفريق داخل الملعب.

وفي إشارة إلى الضغط الذي يمارَس على الرياضيين والرياضيات في إيران، ألقت السلطات الخميس، القبض على كابتن المنتخب الإيراني السابق فاريا غفوري، بتهمة إهانة وإلحاق الضرر بالمنتخب الإيراني والدعاية ضد النظام.

وكان غفوري، وهو كردي وعضو في نادي خوزستان للصلب، مؤيدًا قويًا للاحتجاجات ومدافعاً عن الأكراد الإيرانيين، وطالب الحكومة على وسائل التواصل الاجتماعي بالتوقف عن قتل الأكراد.

مباراة إيران وأمريكا مباشر اليوم يلا شوت في مونديال 2022

وكانت مجموعة “بلاك ريوارد” للقرصنة الإلكترونية، زوّدت موقع “إيران إنترناشيونال” المعارِض، بتسريب صوتي لاجتماع نائب قائد منظمة الباسيج، قاسم قريشي، مع مجموعة من صحافيي الباسيج، زعم فيه أن إيران طلبت من قطر قائمة بأسماء جميع المشجعين الإيرانيين في المونديال، وعبّر عن ارتياحه لتعاون القطريين.

وبحسب هذا الملف الصوتي المزعوم، والذي قيل إنه تمّ الحصول عليه بعد اختراق وكالة أنباء “فارس”، زعم قريشي في لقاء مع الباسيج أيضاً، أن قطر وعدت بمنع مشاركة الأشخاص الذين حدّدهم النظام الإيراني، بمن فيهم صحافيو “إيران إنترناشيونال”، في المونديال.

وقال هذا المسؤول في الحرس الثوري الإيراني، إن جماعات المعارضة الإيرانية في الخارج “استثمرت” في كأس العالم، و”اشترت 5300 تذكرة”.

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. كل تبن يا كذاب شفت الصور الي تقول عليها بكذبك وتلفيقك يا منافق وهذي الي وضعت بتويتر او الفيس كلها لخدام المرقد الشريف علي ابن موسي الرضا عليهم السلام اما انت يا كلب معاويه تنقل اخبار كاذبه انا اعلم انك لن تخرج ردي عليك لكن المهم انك انت تقراه يا كذاب يا سفيه انت وامثالك من كلاب معاويه وجدك عمر ابن صاهاك

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث