السبت, فبراير 4, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةالهدهدبوتين يعلن الحرب على المثلية الجنسية: لن نسمح بانتكاسة الفطرة

بوتين يعلن الحرب على المثلية الجنسية: لن نسمح بانتكاسة الفطرة

هاجم من يحاول شرعنة الشذوذ الجنسي

- Advertisement -

وطن- شنّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، هجوماً عنيفاً على الغرب، ومحاولة شرعنة “المثلية” وشيطنة كلّ مَن يُبدي رأياً مغايراً تجاهها.

“بوتين” وفي تصريحات نقلتها وكالة “تاس”، قال إن الغرب “لا يعرفون حتى ما هي الأم”، وتابع: “إنهم يعتبروها الوالد رقم 1 أو رقم 2”.

بوتين يقود حرباً ضد الشواذّ في روسيا

وذكر الرئيس الروسي، أنه “بعد انهيار الاتحاد السوفييتي، بدا للكثيرين منا أن حياة جميلة ستبدأ الآن، وغدا سنعيش مثل باريس أو مكان آخر”.

وتابع: “على الرغم من أنه اتضح الآن أن الكثيرين لا يريدون العيش في باريس، في الحقيقة إن هناك ثقافة غريبة ومختلفة”.

مطرقة ملطخة بالدماء..”بوتين” يرسل هدية مروعة للبرلمان الأوروبي.. ماذا قصد بها؟ (شاهد)

وفي حديثه عن عشرات المصطلحات التي تختصّ الهوية الجندرية، والمثلية الجنسية، قال بوتين: “يتم تحديد الجنس هناك بالعشرات. ما نوع التحولات الموجودة هناك، حتى إنني لا أفهم ما الذي يتحدثون عنه، هذه ليست ثقافتنا على الإطلاق”.

الرئيس الروسي الذي يقود غزواً ضد أوكرانيا، لفت كذلك إلى أنّ “الناس في روسيا يعيشون وفقاً لقيم مشتركة، وهذا متأصل في شعوب روسيا الاتحادية”.

- Advertisement -

وتأتي تصريحات بوتين، بعد ساعات من إقرار البرلمان الروسي “الدوما”، مشروعَ قانون يفرض غرامات مالية ضد مروّجي المثلية الجنسية.

وذكرت وكالة “تاس” الحكومية، أن البرلمان الروسي أقرّ في جلسته الأخيرة مشروع قانون يفرض غرامات كبيرة على “الدعاية للعلاقات الجنسية غير التقليدية، والاعتداء الجنسي على الأطفال، والمعلومات المروجة لإجراء عمليات جراحية لتغيير الجنس”.

وأوضحت الوكالة، أن الغرامات المالية تشمل “نشر المعلومات والإجراءات العامة والدعاية لتغيير الجنس”.

وأشارت إلى أنّ الغرامات تصل إلى 100 ألف روبل (نحو 1650 دولارا) للمواطنين، و200 ألف روبل (3300 دولار) للموظفين، ومليون روبل (16500 دولار) للكيانات القانونية.

قانون حازم وعقوبات رادعة

وفيما يبدو تحسّباً لاستغلال أيّة ثغرات في المصطلحات والمفاهيم، أوضح نصّ القانون الجديد، أنّ الدعاية تعني نشر معلومات أو القيام بأفعال ذات طابع علني تهدف إلى تكوين مواقف جنسية غير تقليدية، والعمل على الترويج لها، وكذلك تشويه فكرة التكافؤ الاجتماعي والعلاقات الجنسية التقليدية.

ويتضمن الحظر -من بين أشياء أخرى- الصور والوصف بالكلمات، مما يعني أن القاصرين والبالغين أصبحوا الآن ممنوعين من مشاهدة العلاقات الجنسية غير التقليدية، أو القراءة عنها والاستماع إليها.

كما تضمّن القانون تعديلات على قانون الجرائم الإدارية، وعلى وجه الخصوص المادة المتعلقة بالغرامات على دعاية المثليين بين القاصرين، بحيث تم تنقيحها بشكل كبير.

روسيا تقصف بولندا وسقوط قتلى.. هل داس بوتين زر الحرب العالمية الثالثة؟

وتمّ فرض عقوبات على الدعاية بين البالغين، أي إن الحظر شمل جميع المواطنين الروس، بغض النظر عن العمر. وتضمنت التعديلات -التي أُدخلت في القراءة الثانية لمشروع القانون- توسيعَ مادة الغرامات لتشمل تشجيع تغيير الجنس.

ومشروع القانون الذي سيذهب الآن إلى مجلس الاتحاد وبعده لتوقيع الرئيس، لا يفرض فقط حظرًا على دعاية المثليين، ولكن أيضًا على الاعتداء الجنسي على الأطفال، والمعلومات التي تشجع المراهقين على تغيير جنسهم.

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث