الجمعة, فبراير 3, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةالهدهدصحفي إسرائيلي حاول خداع المشجعين العرب في قطر بحيلة ماكرة فتم كشفه...

صحفي إسرائيلي حاول خداع المشجعين العرب في قطر بحيلة ماكرة فتم كشفه (شاهد)

ادعى انه من الإكوادور

- Advertisement -

وطن– بعد الرفض الجماهيري العارم من قبل المشجعين العرب الحديثَ معهم أو المشاركةَ في لقاءاتهم الصحفية، لجأ مراسلو القنوات الإسرائيلية المتواجدون في قطر لتغطية فعاليات بطولة كأس العالم، لاتباع حيل مفضوحة من أجل استمالة هؤلاء المشجعين للحديث معهم.

وفي هذا السياق، تداول الناشطون مقطعَ فيديو لمراسل صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية “راز شيكنيك”، يدّعي أنه من الإكوادور.

وأظهر الفيديو نباهةَ وذكاء أحد المشجعين الذي كشف هويته على الفور، وهتف أمامه فلسطين حرة.

ووفقاً للفيديو، ظهرت صوره على العديد من التقارير الصحفية المصورة، التي نشرتها الصحيفة على موقعها منذ أيام.

ويظهر حسابه الموثّق على موقع التدوين المصغر “تويتر”، بأنه يعمل في القناة 103 الإسرائيلية أيضاً.

- Advertisement -

وضجّت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام القليلة الماضية بعشرات الفيديوهات، التي توثّق رفض الجماهير والمشجعين العرب الحديث مع الصحفيين الإسرائيليين، وهو أمر خلق حالة من التذمر بينهم، خلال تقاريرهم التي ينقلونها للمؤسسات اللاتي يعملون بها.

سائق تاكسي قطري يطرد صحفياً إسرائيلياً ويرفض أخذ الأجرة منه

وفي مقابلة مع قناة (كان 11) العبرية، ذكر المراسل الصحفي الإسرائيلي “دور هوفمان”، أن سائق تاكسي قطرياً طرده وقام بإنزاله من السيارة بعدما علم بجنسيته، كما رفض أخذ الأجرة منه قائلاً له: “انزل من السيارة أنتم تقتلون إخواني”، في إشارةٍ إلى الضحايا الفلسطينيين الذي سقطوا بنيران الشرطة الإسرائيلية مؤخراً.

وتابع المراسل، أنه بعد هذا الحادث توجّه عبر تاكسي آخر إلى مطعم على الشاطئ في الدوحة لأخذ آراء المشجعين، وعندما عرفوا أنه من إسرائيل طردوه مجدداً، وأمره صاحب المطعم بمسح كل الصور التي التقطها هناك، مضيفاً أن ذلك اليوم “يوم سيّئ في حياته”، وأن الجماهير العربية ترفض التعامل معه بعد معرفة جنسيته.

لا يوجد شيء اسمه إسرائيل

وفي مقطع ثانٍ اشتكى مراسل قناة 12 العبرية من تجاهل العرب له، وإظهارهم عدم الارتياح لوجود مراسلين إسرائيليين لتغطية المونديال، وعندما أراد من أحد المشجعين إجراء مقابلة معه، وعرّف عن نفسه بأنه من اسرائيل، ردّ المشجّع السعودي بأنه لا يوجد شيء اسمه إسرائيل؛ بل فلسطين، وتركه وغادر.

فيما أظهرت مقاطع فيديو عديدة قيامَ المشجّعين العرب بحمل الأعلام الفلسطينية أمام مراسل إسرائيلي، ويهتفون بطرده، في حين اعتبر ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي ما يجري هو موقف عربي مشرّف من المشجعين والمواطنين القطريين.

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث