الإثنين, فبراير 6, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةتقاريرالاحتلال يعاقب نابلس .. وإضراب بالضفة إسناداً للمدينة و"عرين الأسود"

الاحتلال يعاقب نابلس .. وإضراب بالضفة إسناداً للمدينة و”عرين الأسود”

جيش العدو أغلق مداخل ومخارج مدينة نابلس

- Advertisement -

وطن– قرر جيش الاحتلال الإسرائيلي، زيادة الضغط على مدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة، وأغلق أغلب مداخل ومخارج المدينة، في ختام تقييم للوضع الأمني، في وقت عمّ فيه الإضراب في الضفة الغربية المحتلة استجابةً لدعوة العصيان المدني الصادرة عن أهالي مخيم شعفاط، رفضاً للحصار المفروض من قوات الاحتلال.

وقالت قناة كان العبرية، إنه بعد تقييم جديد للوضع الأمني، سيسمح للمستوطنين باقتحام منطقة قبر يوسف الليلة في نابلس، فيما سيتم إجراء تقييم جديد للوضع الأمني في وقت لاحق من اليوم.

الاحتلال يحاصر الفلسطينيين

ميدانياً، أغلقت قوات الاحتلال مدخل بلدة دير شرف غربي المدينة بالسواتر الترابية، فيما أغلقت حاجزي حوارة وعورتا جنوبا، وطريق المساكن شرقاً.

وشدّدت قوات الاحتلال، من إجراءاتها على حاجز صرة وأغلقت طريق تل، وطريق عصيرة الشمالية باتجاه الناقورة، ونصبت حواجز على مداخل سبسطية شمال غرب المحافظة، وعلى مدخل بيت فوريك شرقاً.

- Advertisement -

كما نصبت قوات الاحتلال حاجزاً عسكرياً على طريق “بيت إيل” عند المدخل الشمالي لمدينة البيرة، وإيقاف المركبات، ما أدى لحدوث أزمة خانقة.

وتسببت الحواجز التي وضعتها قوات الاحتلال في أزمات مرورية خانقة، بسبب الإغلاقات.

تصعيد إسرائيل بعد عملية العرين

يأتي ذلك بعدما قتل جندي إسرائيلي في دير شرف خلال عملية إطلاق نار، تبنّتها مجموعات “عرين الأسود” التي تنشط في مدينة نابلس.

وقالت تقارير إسرائيلية، إنه تم ملاحقة منفّذ العملية قرب مستوطنة “شافي شمرون” ميدانياً، وفي المسار الاستخباري، يعتقدون أن منفذ العملية اختبأ في منطقة دير شرف، وأنه تلقى مساعدة محلية.

وأعلنت هذه المجموعات، اليوم الأربعاء كـ”يوم غضب”، للنفير والإضراب العام، والاشتباك الشامل في كل نقطة بالضفة، تضامناً مع أهالي مخيم شعفاط بعدما تعرضوا لاعتداءات بشعة من قوات الاحتلال.

إضراب في نابلس والقدس

بالتزامن، عم الإضراب الشامل نابلس ومدارس مدينة القدس التزاماً بقرار العصيان المدني، الذي أصدره أهالي مخيم شعفاط، رفضاً للحصار المفروض على المخيم وعناتا، لليوم الخامس على التوالي.

منفذ عملية شعفاط يدوّخ الأمن الإسرائيلي .. وتفاصيل مثيرة! (شاهد)

وأغلق شبان شوارع بعض الأحياء والبلدات في مدينة القدس، والتزم الطلبة والعمال والموظفون بعدم الذهاب إلى المدارس والأعمال، فيما قام شبان صباح الأربعاء، بإغلاق الإطارات وإغلاق شوارع مخيم شعفاط.

 

في الغضون، شهدت مناطق مختلفة من الضفة الغربية ومخيم شعفاط منذ ساعات صباح اليوم الأربعاء، حالة من التوتر، في ظل الاقتحامات المتواصلة لقوات الاحتلال الإسرائيلي والاعتداء والتنكيل بالفلسطينيين.

سلطات الاحتلال تواصل فرض حصارها على مخيم شعفاط وعناتا منذ يوم السبت الماضي، بإغلاق المداخل وتنفيذ اقتحامات على مدار الساعة للمنازل والمحلات التجارية، إضافة الى قمع وتنكيل بالسكان، واستهدافهم بالمياه العادمة والقنابل الغازية.

تحذيرات من نفاد المواد التموينية

يأتي هذا فيما أثيرت تحذيرات من نفاد المواد التموينية الأساسية، في حال استمرار الحصار على المنطقة ومنع الشركات من الدخول إليها لتسليم البضائع.

وعمّ الإضراب الشامل اليوم الأربعاء، مدينة نابلس، تلبيةً لدعوة مجموعات “عرين الأسود”.

وامتنعت المحال التجارية والمطاعم عن فتح أبوابها صباحاً، فيما شهدت شوارع المدينة حركة ضعيفة للمركبات.

تلبية واسعة للإضراب في القدس

وفي القدس المحتلة، لبّت القوى الوطنية والإسلامية نداءً الإضراب، الذي يشمل كل مناحي الحياة بما فيها المواصلات العامة، مهيبة بضرورة التظاهر عند حواجز الاحتلال رفضاً لحصار “شعفاط”.

بدورها، علقت نقابة المحامين الفلسطينيين العمل أمام المحاكم والنيابات العامة كافة، في ظل تصاعد العدوان الإسرائيلي الشامل، ورفضاً للعقوبات الجماعية والحصار على المقدسيين في مخيم شعفاط.

كما استجابت جامعة بيزريت لدعوات “عرين الأسود” للإضراب الشامل، بتعليق الدوام في الجامعة اليوم، داعيةً للتواجد في جميع ساحات الاشتباك مع الاحتلال.

اشتباكات واسعة مع قوات العدو

ميدانياً، اشتبك مقاومون مع قوات الاحتلال في مناطق مختلفة بالضفة والقدس المحتلتين، فجر الأربعاء.

وأطلق مقاومون النار نحو قوة من جيش الاحتلال اقتحمت بلدة الزعيم قرب مدينة القدس المحتلة، وفقاً لمصادر محلية.

عرين الأسود تطلق سلسلة الغضب

وكانت مجموعات “عرين الأسود”، قد أعلنت بدء “سلسلة أيام الغضب لأجل القدس”؛ دفاعًا عن المسجد الأقصى المبارك، في ظل تصاعد اقتحامات المستوطنين وجيش الاحتلال للمسجد.

وقال بيان للمجموعات: “بسم الله نبدأ وبسم القدس نعلن بإذن الله وبعد التوكل على الله بدء سلسلة أيام الغضب لأجل القدس”.

وأضافت: “نتابع منذ أيام ما يحدث في القدس حتى بلغ الأمر منتهاه باقتحام الأقصى صباح هذا اليوم، وحتى ساعة كتابة البيان بأكثر من 750 مستوطنًا”.

وتابعت: “حالة التخدير والتهويد؛ لن تنال منا، وآن الأوان لوضع حد فاصل وقاطع لهذه المعركة التي تشنّ علينا، على رجالنا ونسائنا وأطفالنا في كل مكان، على أقصانا ومسرانا”.

فيديو من نقطة الصفر.. لحظة إطلاق النار على جنود الاحتلال عند حاجز شعفاط

واستطردت: “ندعو أهلنا بالداخل المحتل للانضمام لنا والاشتباك مع العدو في كل مكان”، كما دعت “الفصائل ورجالها المقاومين لتنفيذ عمليات نوعية في كل مكان وكل اتجاه”.

وذكر البيان: “ندعو حركة فتح أبناء الياسر، وحركة حماس أبناء الياسين، وفصائل الشرف، والجهاد الإسلامي أبناء الشقاقي، والجبهة الشعبية أبناء أبي علي مصطفى في الضفة الغربية لتغطية أيام الغضب لقناعتنا التامة أنه لا ضفة بغير الفتح، فتح أبو إياد وأبو جهاد وأبو عمار، فتح الكرمي والعبيات ونايف أبو شرخ”.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث