الأحد, نوفمبر 27, 2022
الرئيسيةحياتنامفاجآت من العيار الثقيل في قضية صيدلي حلوان.. وعلاقته الصادمة مع حماته

مفاجآت من العيار الثقيل في قضية صيدلي حلوان.. وعلاقته الصادمة مع حماته

- Advertisement -

وطن– كشف محامي أسرة الدكتور الصيدلي ولاء زايد، والمعروف إعلاميًا بـ”صيدلي حلوان”، معلومات جديدة ومفاجئة عن الحادثة التي هزت الرأي العام في مصر.

المستشار نشأت عبدالعليم، محامي الأسرة، قال إنّ حماة صيدلي حلوان كانت تعامله بقسوة، وإنها راسلت ابنتها أثناء ضرب ولاء وطلبت منها تصويره خلال ضربه وإهانته، وفق موقع “المصري اليوم“.

وأضاف في تصريحات نقلتها وسائل إعلام محلية، أنّ حماته كانت متسلّطة، تعامله معاملة سيئة بدايةً من فترة الخطوبة حتى الزواج، وكانت تهينه دائماً، وتطلب منه إحضار هدايا لها كما يحضر لابنتها.

- Advertisement -

وأشار إلى أن الصيدلي ولاء زايد تعرّض للضرب والتعذيب قبل إلقائه من البلكونة، لافتاً إلى أن والد زوجة ولاء هدّده قبل قتله بيوم، لكن ولاء كان لديه حسن نية تجاههم، ولم يترك شقته.

ونوّه إلى أنه بعد زواجه، عرض على أسرة زوجته الأولى الانفصال وأخذ كامل حقوقها، لكنهم رفضوا، وأن شقيقها تعرّض للعديد من الأزمات الصحية بسبب الخلافات القائمة بينهم بصورة دائمة.

- Advertisement -

ولفت إلى أنه أجرى جراحة في القلب، ونجا من الموت بعد تعرّضه لحادث مروري في السعودية.

وأكّد أن النيابة العامة قامت بالتحفظ على زوجة ولاء، ووالدها، وأشقائها الاثنين، و5 أشخاص وصفهم بـ”البلطجية”، موضحاً أن السبب الوحيد في هذه القصة أن المجني عليه تزوّج عليها.

وأشار إلى أن الضحية متزوج منذ 7 سنوات، وكانت فترة الخطوبة قبلها بعامين، ومنذ الزواج هناك مشكلات، موضحاً أن الزوجة طبيبة، ووالدها طبيب.

وكشف عن مفاجأة من العيار الثقيل، وهي أن الطفل نجل «ولاء» حكى بما شاهده، وما حدث لوالده، وأن المجني عليه تعرض للتعذيب.

وأفاد بأن المجني عليه “ولاء” أرسل لشقيقته استغاثة، وعلى الفور تم التحرك من المنوفية للقاهرة، ولكن لم تستطع إنقاذه، لافتاً إلى أن المتهمين في القضية هم من ذهبوا للمجني عليه شقته، وقاموا بالتعدي عليه.

غضب عارم في مصر

وأثارت واقعة وفاة الطبيب الصيدلي ولاء زايد، الشهير بـ صيدلي حلوان، غضباً عارماً في مصر.

وتقول تقارير محلية، إن زوجة الضحية اتفقت مع والدها وشقيقيها وثلاثة من أصدقائهما باستدراج الطبيب المجني عليه إلى منزله بحلوان وإجباره على طلاق زوجته الثانية، واتهامه بسرقة مبلغ 25 ألف جنيه من الزوجة الأولى، ثم قاموا بترويعه وتخويفه بإلحاق الأذى به، ليسقط من شرفة شقته جثة هامدة.

بينما قالت الزوجة المتهمة، إن زوجها ألقى بنفسه من شرفة شقتهم الواقعة في الدور الخامس من إحدى العمارات بمنطقة حلوان.

لكن ومن خلال التحقيقات، عثرت النيابة العامة على محادثة بين أحد المتهمين وبين متهم آخر، يطلب منه الاستعدد لإعانته إذا ما نشب شجار مع المتوفى بمسكنه، إلى جانب العثور على رسالة من والدة الزوجة المتهمة تطلب منها تصوير المجني عليه أثناء التعدي عليه وإهانته.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث