السبت, ديسمبر 3, 2022
الرئيسيةالهدهدآخر خطبة للشيخ أسامة عبدالعظيم وهذه وصيته (شاهد)

آخر خطبة للشيخ أسامة عبدالعظيم وهذه وصيته (شاهد)

الشيخ الأزهري شُيع في جنازة مهيبة ونعاه الأزهر

- Advertisement -

وطن- تداول نشطاء على مواقع التواصل، مقطع فيديو يوثق آخر خطبة للشيخ “أسامة عبد العظيم” في مسيرته الطويلة، وذلك بعد الإعلان عن وفاته، التي أثارت تفاعلاً واسعاً بين مختلف شرائح المجتمع المصري والعربي.

الخطبة الأخيرة للشيخ أسامة عبدالعظيم

شدّت هذه الخطبة انتباه المتابعين لـ أخبار الفقيد، وهو الذي عُرف عنه قدرته الفريدة في الخطابة وإلقاء المحاضرات بسلاسة ومرونة، جعلت منه محلَّ اهتمام فئات كثيرة من الشباب.

وتحدث الشيخ أسامة عبدالعظيم في خطبته الأخيرة، التي لاقت رواجاً واسعاً “عن واقع الأمة الحالى وسقوط غرناطة في بلاد الأندلس”.

- Advertisement -

مَن هو الشيخ أسامة عبدالعظيم؟.. شيعه الآلاف ودفن بجنازة مهيبة في مصر

وتتمثل المسيرة الطويلة للعالم الأزهري المصري الراحل، فيما يتعلق بالخطابة والإلقاء الموجّه إلى الجماهير الشبابية خاصة، في مجموعة من النصائح والتوجيهات التي حاول الفقيد من خلالها “تيسير” شؤون الواقع الحالي لدى الكثيرين من الشباب، الذين يرون في مصاعب الواقع المُعاش، معضلة معاصرة عصية على الفهم.

يقول الشيخ أسامة عبد العظيم في خطبته الأخيرة، التي رصدتها (وطن):

- Advertisement -

“وبقي عليك الآن أن تكون من عُمَّال الدنيا حتى تكون من السائرين إلى الله”.

وتابع: “هل أنت في سير صحيح إلى الله؟.. وهل أنت من عُمَّال الآخرة، أو من خُدام الدنيا؟”.

واستطرد الداعية الراحل: “خاب سعيك لو انت من خُدام الدنيا، وضل سعيها إن لم يكن لها سيرٌ صحيح مع مدة الزمان”.

أسامة عبدالعظيم “الشيخ الزاهد”

يشار إلى أن وفاة الشيخ -الذي كان يوصف بأنه “زاهد في الدنيا”- قد أشعلت السوشيال ميديا، وتصدر اسمه مواقع التواصل، وهو الذي “لم يطلب شهرة” كما عبّر عن ذلك الكثير من متابعيه وتلاميذه.

وكانت جنازة الشيخ أسامة قد شهدت حضور آلاف المشيعين في مسيرة مُهيبة من بيته إلى المقبرة، حيث ووري الثرى.

بجنازة أسامة عبدالعظيم.. أحدث ظهور لمحمد حسين يعقوب وكلمة مؤثرة

وتجمّع عدد كبير من المودّعين من كل الجنسيات في مصلى العيد داخل منطقة “التونسي” في القاهرة، لصلاة الجنازة على الدكتور أسامة عبدالعظيم.

وانتشرت على جميع وسائل التواصل الاجتماعي الكثيرُ من الرسائل الخاصة بالتعزية بعد وفاته.

كما ظهر العديد من رجال الدين والدعاة البارزين في مصر، أمثال الشيخ محمد حسين يعقوب، في جنازة العالم الأزهري الراحل.

وكانت وفاة الشيخ أسامة عبد العظيم مناسبةً للكثيرين للتعرف -ربما للمرة الأولى- على واحد من أكثر الدعاة الأزهريين زُهداً في مصر.

وكان ابن الشيخ أسامة عبدالعظيم أعلن خبر وفاة والده على صفحته الرسمية على الفيسبوك أمس، قائلاً: “وترجّل الفارس.. انتقل إلى رحمة الله رضوانه سيدي وقرة عيني وروح فؤادي”.

وولد عبدالعظيم عام 1948، بمنطقة التونسي بحي الخليفة بمحافظة القاهرة، وتخرج في القسم العالي للدراسات الإسلامية والعربية بكلية الشريعة والقانون جامعة الأزهر، سنة 1967.

فهمي الورغمي
فهمي الورغمي
فهمي الورغمي مُحرر صحفي تونسي ومساهم في مجال الترجمة. ترجمتُ العديد من الدراسات- منشورة مع مراكز بحثية عربية- من الانجليزية إلى العربية حول الشعبوية السياسية في العالم العربي، والانتقال السياسي داخل الأنظمة العربية مابعد ثورات 2011. مُهتم بقضايا الهجرة وتطوراتها؛ وقد صُغت ورقة سياسات حول الهجرة و آفاقها من تونس نحو أوروبا. متابع للأخبار السياسية العربية والتونسية خاصة. شغوف بالصحافة والعمل التحريري الصحفي. مُتحصل على شهادة في صحافة المُواطن من المعهد العربي لحقوق الإنسان. خضت مع صحيفة الإستقلال تجربة صحفية طيلة عامين (منذ جويلية 2020) اشتغلت خلالها مُحررا صحفيا للمقالات والتقارير السياسية حول منطقة المغرب العربي.
spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث