الإثنين, ديسمبر 5, 2022
الرئيسيةمونديال قطر 2022تضامن رياضي واسع مع ضحايا الحادث المأساوي في إندونيسيا (صور)

تضامن رياضي واسع مع ضحايا الحادث المأساوي في إندونيسيا (صور)

أندية كبرى ومنتخبات رياضية تتضامن مع ضحايا إندونيسيا المأساوي

- Advertisement -

وطن- تضامن العديد من الأندية الكبرى والمنتخبات الرياضية في دول العالم، مع الحادث الكروي والمأساوي الذي وقع في ديربي إندونيسيا لكرة القدم، السبت، والذي أودى بحياة 174 شخصاً على الأقل.

التضامن مع ضحايا إندونيسيا

ونشرت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم (الليغا)، بياناً عبر حسابها الرسمي على مواقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، جاء فيه: ” جميع الأندية المشاركة في دوري (الليغا). سيقفون دقيقة صمت، على ضحايا الحادث المأساوي الذي وقع في إندونيسيا”.

- Advertisement -

كما وتقدمت العديد من الأندية الكبرى في القارة الأوروبية العجوز، بالتعازي لعوائل ضحايا الحادث المأساوي في دولة إندونيسيا، عقب مباراة ديربي لكرة القدم في الدوري الممتاز.

وكان من بين تلك الأندية الكبرى، التي غردت عبر حساباتها على منصات مواقع التواصل الاجتماعي، ليفربول، أرسنال، مانشستر يونايتد، بايرن ميونخ، ريال مدريد، برشلونة وغيرهم.

- Advertisement -

كما ونشر الاتحاد القطري لكرة القدم، صورة عبر حسابه على موقع (تويتر)، تظهر نجوم المنتخب القطري (العنابي)، الذي حمل لافتة، كتب عليها: “قلوبنا معكم”، تعبيراً عن تضامنه مع ضحايا الحادث المأساوي في إندونيسيا.

تضامن الفيفا مع ضحايا إندونيسيا

وفي ذات السياق، قال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، جياني إنفانتينو، في بيان رسمي نشر عبر الحساب الرسمي للفيفا، “عالم كرة القدم في حالة صدمة. بعد الأحداث المأساوية التي وقعت في إندونيسيا، عقب نهاية المواجهة بين ناديي أريما وبيرسيبايا”.

وأضاف إنفانتينو، “هذا يوم مظلم لجميع المشاركين في كرة القدم، كما أنها مأساة لا يمكن فهمها، أتقدم بأحر التعازي لأسر وأصدقاء الضحايا الذي فقدوا حياتهم في أعقاب هذا الحادث المأساوي”.

كما وختم حديثه، “كل أفكار الفيفا ومجتمع كرة القدم العالمي مع الضحايا والمصابين.. جنباً إلى جنب مع شعب إندونيسيا، والاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والاتحاد الإندونيسي والدوري الإندونيسي”.

ضحايا ديربي إندونيسيا

وكانت أعمال الشغب عقب نهاية مباراة ديربي الدوري الإندونيسي لكرة القدم، بين فريق أريما ومنافسه بيرسيبايا في مدينة مالانغ بمقاطعة جاوة الشرقية، أودت بحياة 174 شخصاً وأكثر من 100 مصاب، بعد انتهاء المباراة بنتيجة 3-2 لصالح الفريق الأخير.

كما وأفادت العديد من وسائل الإعلام المختلفة، بأنّ سقوط العديد الكبير من الضحايا، نتيجة التدافع بين الجماهير، أثناء خروجهم من أرضية ملعب المباراة بعد اقتحامه، للهروب من الغاز المسيل للدموع التي ألقته الشرطة لفض أعمال شغب الجماهير.

يشار إلى أن رئيس دولة إندونيسيا جوكو ويدودو، أعلن إيقاف الدوري الإندونيسي لكرة القدم حتى إشعار آخر من قبل رابطة الدوري، إلى حين الانتهاء من التحقيق بتلك الحادثة المؤلمة.

فارس أبو شيحة
فارس أبو شيحة
فارس سلمان أبو شيحة صحفي متخصص في الشأن الرياضي. حاصل على درجة الماجستير في تخصص الصحافة من الجامعة الإسلامية بغزة. حاصل على درجة البكالوريس بتخصص الصحافة والإعلام من الجامعة الإسلامية بغزة. عمل كمحرر في موقع وكالة سوا الفلسطينية في المجال الرياضي، ومحرر في صحيفة المجتمع المحلية الفلسطينية، ومراسل لموقع حرية برس السوري من قطاع غزة، وحالياً يعمل محررا في صحيفة وطن يغرد خارج السرب في القسم الرياضي.
spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث