الأحد, ديسمبر 4, 2022
الرئيسيةالهدهداغتصاب وتحرش وفوضى في حفل "طوطو" بالدار البيضاء (شاهد)

اغتصاب وتحرش وفوضى في حفل “طوطو” بالدار البيضاء (شاهد)

أثار حفل إلغراندي طوطو من مهرجان البولفار غضبا في المغرب

- Advertisement -

وطن- شهدت حفلة مغني الراب المغربي المثيرُ للجدل طه فحصي، الشهير بلقب “إلغراندي طوطو”، في إطار الأسبوع الثاني من مهرجان “البولفار”، مساء الجمعة، حالةً غير مسبوقة من العنف بين الحضور من الجمهور الشبابي بمدينة الدار البيضاء.

العنف في حفلة إلغراندي طوطو

تناولت عديد الصحف المحلية “حفلة طوطو” بكثير من الانتقاد، لما نتج عنها من حوادث عنف وإصابات لدى الجمهور.

- Advertisement -

وتحول الحفل الذي أحياه “طوطو” -نقلاً عن صحيفة “العمق المغربي”- إلى ساحة حرب، بسبب شغب الجماهير التي دخلت في شجارات فيما بينها، استعملت فيها العصي وأسلحة بيضاء.

أسلحة بيضاء وإغماءات وسرقة.. حفل “طوطو” و”دوليبران” بـ”البولڤار” يتحول لساحة حرب (فيديو)

وأدى التدافع الكبير بسبب الحشود الغفيرة التي جاءت للحفل بالآلاف -أغلبهم مراهقون، بحسب ذات المصدر- إلى حدوث حالة من التدافع والإغماءات، وكذا أعمال اغتصاب وتحرش وسرقة وعنف في صفوف الجماهير.

“ويجز” يعترض على الشرط الوحيد لحفله في الأردن: “إلبس واقلع اللي إنت عايزه”!

- Advertisement -

يذكر أن مغني الراب “إلغراندي طوطو”، كان قد أثار مؤخراً جدلاً إعلامياً كبيراً -تقول صحيفة “اليوم 24” المغربية- بعد حديثه خلال افتتاح مهرجان البولفار الذي تنظمه وزارة الثقافة المغربية، عن تعاطيه الحشيش وتشجيعه الشباب من أجل إحضار “الشعلات المحترقة” من أجل حفله.

“طوطو” يشعل السوشيال ميديا

أثارت هذه التصريحات موجةً كبيرةً من النقد والغضب بين رواد مواقع التواصل في المملكة، الذين رأَو في تشجيع وزارة الثقافة لـ مغنين مثل “طوطو” نوعاً من “التشجيع” للعنف بين الأوساط الشبابية.

قررت إدارة مهرجان “البولفار” -تعقيباً على أحداث الحفلة التي أحياها “طوطو”- “منع سهرات الـ دي دجي”.

ونشرت بياناً عبر حسابها على منصة “انستغرام”، تضمّن توضيحاً واعتذاراً للعموم، عما حدث من عنف مساء الجمعة خلال حفلة مغني الراب المغربي.

تسجيل حالات اغتصاب

وجاء في بيان لجمعية التربية الفنية والثقافية البولڤار “EAC-L’Boulvart“، أنها تُتابع بجدية كبيرة المنشورات المتداوَلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، التي تتحدث عن تسجيل حالات اغتصاب خلال المهرجان، يوم الجمعة 30 سبتمبر.

وقالت: “نقدم هذا الاعتذار للجميع، نساء ورجالاً، على ما وقع، وندين، نحن فريق إدراة المهرجان، بشدة أحداث الشغب المسجلة التي لا تشرف بشكل قطعي روح المهرجان والجمهور والفنانين الحاضرين”.

وأكدت إدراة المهرجان -رغم نجاح باقي الحفلات، على حدّ تعبيرها- على ” إلغاء الفقرات الخاصـة بمنسقي الأغاني مع الإبقاء على الأنشطة الموازية (الأكشاك، سيرك، الرقـص..) وذلك خلال الفترة الزمنية ما بين الخامسة والسابعة مساء”.

إلى ذلك، قال موقع “Rue 20” المغربي إن الشرطة بولاية أمن الدار البيضاء، تمكّنت مساء الجمعة من ضبط عشرين شخصاً من بينهم أربعة قاصرين، وذلك للاشتباه في تورطهم في ارتكاب أعمال السرقة والضرب والجرح والسكر العلني البين، وحيازة واستهلاك المخدرات والمؤثرات العقلية.

مغني الراب “طوطو” يتفاخر بتعاطيه الحشيش ويشعل المغرب

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
spot_img
اقرأ أيضاً

2 تعليقات

  1. مجرد تساؤل.
    أين وجه الاستغراب !!!؟؟؟
    صدق من قال إن كنت في المغرب فلا تستغرب.
    يقول المغربيون:” حتى لو زرعت البطاطس فستحصل على نبتة الحشيش”.
    جاء في المقال ما نصه:
    “يذكر أن مغني الراب “إلغراندي طوطو” كان قد أثار مؤخرا جدلا إعلاميا كبيرا- تقول صحيفة “اليوم 24” المغربية- بعد حديثه خلال افتتاح مهرجان البولفار الذي تنظمه وزارة الثقافة المغربية عن تعاطيه الحشيش وتشجيعه الشباب من أجل إحضار “الشعلات المحترقة” من أجل حفله.” انتهى الاقتباس.
    الكل مباح في المغرب لكن مسكوت عنه برضى الطرفين، الشعب والملك، وعندما يُثير أحد مهالك الدعارة أوالحشيش أوالخمر، يُثير “غضب مصطنع” من الساكتين عنه.
    الحشيش تم تقنين زراعته في المغرب بأمر ملكي، والباطل أن تمنع وتُجرم استهلاكه.
    رغم التكتم، الحشيش والدعارة والخمر، “ثلاثي” آخذ في الإزدهار في المغرب لأنه تقليد ورثه الأحفاد عن الأجداد. يستقطب سنويا عددا كبيرا من السائحين من كل حدب وصوب، لتلبية نزواتهم ورغباتهم في ما بات يعرف بالسياحة الجنسية (الدعرة والبدوفيليا) وسياحة الحشيش، ويوفر ايرادات طائلة تساهم في إيرادات الميزانية العامة لإمارة المؤمنين، وتغذية الاقتصاد وامتصاص البطالة بتوفير القوت لألاف الأسر، كما يساهم في تدويخ المداويخ أكثر لصرفهم عن ما ينغص معيشتهم.
    وفضيحة “مهرجان البولفار” تضاف إلى فضائح عديدة أخلاقية وسياسية واقتصادية:
    فضيحة سبتة، فضيحة مليلية، فضيحة تقنين الحشيش، فضيحة الكحول بمدينة القصر، فضيحة سفارة الكيان. فضيحة دانييل كالفان، فضيحة جاك بوثيي، فضيحة باتريك فايني. فضيحة.
    أخرهما فضيحتا صاحب الجلالة الملك محمد السادس في شوارع باريس يترنح مع آل زعيتر وصاحب السمو الأمير هشام في شوارع مونتريال يرقص على أنغام الروك.

  2. الفقر والجهل ينخر المجتمع المغربي زيادة عن الانحلال الاخلاقي حيث اصبحت الدعارة تساهم في اقتصاد المغرب باكثر من 52_100 حسب تصريحات النائبة في حزب الاستقلال الاسلامي لبن كيران السيدة خديجة زومي اضافة للمخدرات التي تعود باموال طائلة للمخزن وحاشيته باكثر من 23 مليار دولار سنويا واحتلال صهيوني غير مباشر بتزكية ملكية وغياب ملك وووووو

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث