الأحد, نوفمبر 27, 2022
الرئيسيةالهدهد"اختراق قناة دويتشة فيله الألمانية". على يد قراصنة روس. وحقيقة الفيديو المتداول

“اختراق قناة دويتشة فيله الألمانية”. على يد قراصنة روس. وحقيقة الفيديو المتداول

قُطع البث عن أمين عام الناتو وظهر بوتين يلقي خطابا في الساحة الحمراء

- Advertisement -

وطن– تداول نشطاء وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعَ فيديو يظهر “اختراق قناة دويتشة فيله الألمانية”، من خلال قطع البث على خطاب ينس ستولتنبرغ، الأمين العام لـ حلف الناتو، وتحويله إلى بث بوتين في الساحة الحمراء.

اختراق قناة دويتشة فيله الألمانية

وظهر ستولنبرغ وهو يلقي خطاباً، بينما تغيّر البثّ فجأة لـ يظهر بوتين وهو يلقي خطابه المنتظر في الساحة الحمراء وسط موسكو.

- Advertisement -

وتحدّث الكثير من المتابعين عن “عملية قرصنة” قادَها “هاكرز” -يزعم أنهم روس- من أجل تغيير وجهة البث في القناة الألمانية.

يأتي ذلك في الوقت الذي كان فيه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يلقي خطاباً، تحدّث فيه عن نتائج الاستفتاءات في أربع مناطق أوكرانية.

- Advertisement -

وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الساحة الحمراء وسط موسكو -مع حضور النواب والوزراء فضلاً عن مئات المسؤولين الروس من الكرملين- ضمّ أربع مناطق أوكرانية رسمياً إلى بلاده، وهي دونيتسك ولوغانسك بالإضافة إلى زابوريجيا وخيرسون، مؤكّداً أن هذا القرار نهائي.

 

تفاعل السوشيال ميديا مع عملية الاختراق

جدير بالذكر، أن نشطاء السوشيال ميديا قد اختلفوا حول حقيقة الفيديو المتداوَل.

يقول حساب باسم “ابراهام لينكولن”: إن “ماحدث هو أمر عادي وأن ذلك ليس اختراق، هذا طبيعي فـ المناصب تختلف وحسب أهمية الخبر”.

أما الناشط “وليد الراجحي“، فغرّد عبر حسابه على منصة تويتر، يقول: إن ” الحرب تغيرت ليست مدافع وطائرات ولا اقتصادية ولا استخباراتية حرب التقنية، هى الحرب السيبرانية جزء من الحرب الهجينة ويمكن أن يكون لها تأثير في الحرب الفعلية على الأرض. فتعطيل أو اختراق بيانات وزارات الدفاع”.

يشار إلى أن هذا الاختراق الروسي “المزعوم”، يأتي ضمن حرب من العقوبات المتواصلة التي يشنّها الغرب ضد روسيا منذ سبعة أشهر؛ تاريخ دخول القوات الروسية -بأوامر من الرئيس فلاديمير بوتين- إلى الأراضي الأوكرانية.

فهمي الورغمي
فهمي الورغمي
فهمي الورغمي مُحرر صحفي تونسي ومساهم في مجال الترجمة. ترجمتُ العديد من الدراسات- منشورة مع مراكز بحثية عربية- من الانجليزية إلى العربية حول الشعبوية السياسية في العالم العربي، والانتقال السياسي داخل الأنظمة العربية مابعد ثورات 2011. مُهتم بقضايا الهجرة وتطوراتها؛ وقد صُغت ورقة سياسات حول الهجرة و آفاقها من تونس نحو أوروبا. متابع للأخبار السياسية العربية والتونسية خاصة. شغوف بالصحافة والعمل التحريري الصحفي. مُتحصل على شهادة في صحافة المُواطن من المعهد العربي لحقوق الإنسان. خضت مع صحيفة الإستقلال تجربة صحفية طيلة عامين (منذ جويلية 2020) اشتغلت خلالها مُحررا صحفيا للمقالات والتقارير السياسية حول منطقة المغرب العربي.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث