الثلاثاء, سبتمبر 27, 2022
الرئيسيةالهدهدابن متحدث الكرملين يتحدى بوتين ويرفض الاستجابة لقرار التعبئة

ابن متحدث الكرملين يتحدى بوتين ويرفض الاستجابة لقرار التعبئة

- Advertisement -

وطن – رفض نيكولاي نجل المتحدث باسم الرئاسة الروسية “الكرملين” ديمتري بيسكوف، تلبية نداء التعبئة للقتال في أوكرانيا.

وانتشر مقطع فيديو بشكل واسع على موقع تويتر، أظهر أن مدوّنا اتصل مباشرةً بنجل المتحدث الروسي، وادعى أنه مجند في الجيش مكلف الاتصال بعناصر الاحتياط الذين أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تعبئة جزء منهم.

والمدوّن يُدعى دميتري نيزوفستيف وهو مذيع في قناة على منصة “يوتيوب” أنشأها أنصار المعارض الروسي المسجون أليكسي نافالني.

- Advertisement -

وقال المدون في الفيديو لنجل المتحدث الروسي: “أُرسل اليكَ طلب استدعاء اليوم.. في الأعلى، هناك رقم يجب أن تتصل به ويجب أن تحضر غداً عند الساعة العاشرة صباحاً إلى مركز استدعاء”.

فيما رد نيكولاس بيسكوف، قائلا: “بالطبع لن آتي غداً عند العاشرة صباحاً”، ملمحاً إلى أنه لن ينضمّ إلى صفوف الجيش.

- Advertisement -

وأضاف: “إذا كنتم تعرفون أنني السيّد بيسكوف، يجب أن تفهموا أنه ليس صحيحاً أن أكون هناك.. سأحلّ المسألة على مستوى آخر”.

وتابع: “ليس لديّ أيّ مشكلة في أن أدافع عن الوطن. لكن يجب أن أفهم أولاً ما هو ممكن بالنسبة إليّ”.

بوتين يقرر التعبئة الجزئية للجيش الروسي

وكان الرئيس فلاديمير بوتين أعلن قبل يومين، تعبئة جزئية تشمل 300 ألف مواطن من الاحتياط لديهم “خبرة عسكرية”.

ودعا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الروس إلى التظاهر احتجاجا على قرار التعبئة الجزئية الذي أعلنه بوتين أو الهرب أو تسليم أنفسهم لقوات بلاده.

وقال زيلينسكي متحدثا باللغة الروسية في رسالته المصورة اليومية: “قتل 55 ألف جندي روسي في هذه الحرب خلال ستة أشهر (…) هل تريدون المزيد؟ كلا؟ احتجوا إذن. ناضلوا. اهربوا أو سلموا أنفسكم” للجيش الأوكراني.

وأضاف: “أنتم شركاء سلفا في كل جرائم (الجيش الروسي) وعمليات القتل والتعذيب التي تعرض لها الأوكرانيون. لأنكم لزمتم الصمت. لأنكم لا تزالون تلزمون الصمت”، وفق موقع قناة “فرانس 24“.

الروس يرفضون قرار التعبئة

بالتزامن، اعتقل الأمن الروسي أكثر من 1300 شخص في روسيا خلال مظاهرات عفوية مناهضة لقرار التعبئة، الذي قالت موسكو إنه سيشمل 300 ألف من عناصر الاحتياط وقد “يصل إلى مليون عنصر”.

كما انتشر مقطع فيديو، تمّ تداوله على موقع “تويتر”، يظهر ازدحام سيارات غير عادي بين الحدود الروسية الجورجية، للهروب من قرار التعبئة الجزئية الذي أعلنه بوتين.

وأظهر الفيديو، طوابير من السيارات تنتظر بين الحدود الروسية الجورجية، للهروب من قرار التعبئة.

كما نفِدت تذاكر الرحلات الجوية التي ستغادر روسيا الأربعاء، بعد أن أمر الرئيس فلاديمير بوتين باستدعاء 300 ألف جندي من قوات الاحتياط على الفور.

وتسبب الضغط على تذاكر المغادرة، في وصول أسعار تذاكر الطيران إلى أرقام قياسية.

وأظهرت بيانات “غوغل تريندس”، ارتفاعاً حاداً في عمليات البحث على “أفياسيل”، وهو الموقع أن يكون الأكثر شعبية في روسيا لشراء تذاكر الرحلات الجوية.

ونفِدت تذاكر الرحلات الجوية المباشرة من موسكو إلى إسطنبول في تركيا، ويريفان في أرمينيا، وهما وجهتان تسمحان للروس بالدخول بدون تأشيرة.

وكانت المعارضة الروسية، قد دعت إلى احتجاجات ضد بوتين، بعد أن أمر بتعبئة 300 ألف جندي من قوات الاحتياط.

وقال نافالني، أبرز زعيم للمعارضة الروسية والمسجون حالياً، إن بوتين يرسل المزيد من الروس إلى الموت من أجل حرب إجرامية فاشلة.

وأضاف في رسالة مصورة من السجن، سجّلها ونشرها محاموه: “من الواضح أن الحرب الإجرامية تزداد سوءاً وتتعمق، ويحاول بوتين إشراك أكبر عدد ممكن في هذا”.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث