الخميس, سبتمبر 29, 2022
الرئيسيةالهدهد"ديلي ميل": نشهد الآن المرحلة النهائية لبوتين ومصير هتلر ينتظره

“ديلي ميل”: نشهد الآن المرحلة النهائية لبوتين ومصير هتلر ينتظره

الصحيفة وصفت رئيس روسيا بأنه "زعيم مافيا يحكم بلدا نوويا"

- Advertisement -

وطن – هاجمت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في تقرير قالت فيه إن ساكن الكرملين لا يعدو أن يكون “زعيم مافيا يحكم بلدا نوويا” وأن “حرب الكلمات” هي الحرب الوحيدة التي يمكنه خوضها بعد هزيمته في أوكرانيا.

بوتين، زعيم مافيا مُصاب بجنون العظمة

يقول الصحفي إدوارد لوكاس- صاحب التقرير- “إننا صرنا اليوم نشهد المرحلة النهائية لفلاديمير بوتين”.

وأضاف في إشارة إلى إعلان بوتين التعبئة العسكرية الجزئية، بأن الطاغية الروسي (يتحدث عن بوتين) الذي يقود أكبر مخزون نووي في العالم بحوالي 6000 رأس حربي، يحاول الآن الانتقام من الغرب بطريقة وحشية بسبب دعمه المستمر لأوكرانيا.

- Advertisement -

يُذكر الكاتب بأن بوتين هو شخصية سياسية مصابة بـ “جنون العظمة” وأنه “دائم الخوف من الاغتيال”، على حد تعبيره.

يزعم إدوارد لوكاس في سياق متصل، أن روسيا الحالية أصبحت في عزلة غير مسبوقة، الأمر الذي يزيد من غضب بوتين في الكرملين.

“روسيا خسرت الحرب في أوكرانيا”

ويتحدث الكاتب البريطاني عن شخصية الرئيس الروسي، الذي يرى بأنه عبارة عن “زعيم مافيا، دائم الحرص على عرض صورة مخيفة عنه وأنه شخص يرفض الهزيمة”.

- Advertisement -

جدير بالذكر أن القوات العسكرية الروسية، تشن منذ فيفري من هذه السنة حربا وفقا للسردية الغربية- بينما يقول بوتين أنها عملية خاصة- على الأراضي الأوكرانية.

وقد أدى ذلك إلى تطور كبير في مسار الأحداث بين الطرفين وصل بـ إعلان بوتين التعبئة العسكرية الجزئية يوم أمس، الأربعاء، وتهديده بـ استخدام الأسلحة النووية في إطار حماية الأراضي الروسية.

إلى ذلك، فقد شبهت “ديلي” ميل الجنرالات العسكريين للرئيس الروسي بأولئك الجنرالات الذين كانوا يحيطون بـ هتلر خلال الحرب العالمية الثانية، وذلك في إشارة إلى سوء النصح والمصير الذي ينتظر بوتين وهم معه.

يشار إلى أن روسيا قد تعرضت منذ اليوم الأول لدخول قواتها العسكرية الأراضي الأوكرانية، إلى سلسلة كبيرة ومتواصلة من العقوبات الغربية هي الأكبر في التاريخ وفقاً للعديد من المحللين السياسيين.

المصدرديلي ميل
فهمي الورغمي
فهمي الورغمي
فهمي الورغمي مُحرر صحفي تونسي ومساهم في مجال الترجمة. ترجمتُ العديد من الدراسات- منشورة مع مراكز بحثية عربية- من الانجليزية إلى العربية حول الشعبوية السياسية في العالم العربي، والانتقال السياسي داخل الأنظمة العربية مابعد ثورات 2011. مُهتم بقضايا الهجرة وتطوراتها؛ وقد صُغت ورقة سياسات حول الهجرة و آفاقها من تونس نحو أوروبا. متابع للأخبار السياسية العربية والتونسية خاصة. شغوف بالصحافة والعمل التحريري الصحفي. مُتحصل على شهادة في صحافة المُواطن من المعهد العربي لحقوق الإنسان. خضت مع صحيفة الإستقلال تجربة صحفية طيلة عامين (منذ جويلية 2020) اشتغلت خلالها مُحررا صحفيا للمقالات والتقارير السياسية حول منطقة المغرب العربي.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث