السبت, أكتوبر 1, 2022
الرئيسيةالهدهدسفيان بن نجيمة.. سحل صحفي تونسي على يد الأمن يفجر موجة غضب

سفيان بن نجيمة.. سحل صحفي تونسي على يد الأمن يفجر موجة غضب

تعرض لاعتداء همجي داخل مركز للشرطة في العاصمة

- Advertisement -

وطن- أثارت صور تُظهر تعرّض الصحفي التونسي سفيان بن نجيمة، للضرب داخل مبنى وزارة الداخلية التونسية، موجةً من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وتعرّض سفيان بن نجيمة للتعنيف والضرب داخل أحد مراكز الإيقاف في العاصمة التونسية، بعد أن كان توجّه هناك بـ نية تقديم شكوًى بعد تعرضه لعملية سطو (براكاج) .

تعنيف الصحفي سفيان بن نجيمة

- Advertisement -

وتفاعل النشطاء والصحفيين في تونس، مع ما وصفوه بـ الاعتداء الوحشي على المواطنين.

ونشرت نقابة الصحفيين في تونس بياناً، تندد فيه بـما وصفته بـ الاعتداء الأمني الهمجي على الصحفي التونسي.

وذكرت أن هذه الحادثة تندرج في “سياق تزايدت فيه الاعتداءات الأمنية، سواء في مراكز الأمن أو في التدخل خلال التظاهرات”.

- Advertisement -

صحفي تونسي يكشف كيف يعامل قيس سعيد ضيوفه في قصر قرطاج (فيديو)

غضب على السوشيال ميديا

إلى ذلك، فقد أدان الصحفي أيوب عمارة، ما تعرّض له سفيان بن نجيمة.

وكتب عبر حسابه الخاص على موقع “فيسبوك” يقول، “إن سفيان الذي تعرض لكل هذا الضرب المبرح ليس أسير حرب أو أنه شخص مختطف في إحدى مناطق النزاع، إنه فقط مواطن تونسي يشتغل صحفي بإذاعة تونس الدولية”، حسب قوله.

أما الصحفي ” شوشان بن خليفة” فقد علق على الحادثة، متوجّهاً بالخطاب إلى قوات الشرطة من الذين عنّفوا الصحفي.

وقد كتب عبر حسابه على موقع فيسبوك يقول: “أي استفادة حققتموها من تعنيف زميل صحفي محترم ومشهود له من جميع من عمل معه بدماثة أخلاقه”.

مضيفاً أنه إذا كان الهدف من وراء العنف، هو “ايقاع الرعب في قلوب الصحفيين خاصة والتونسيين عموما وضمان صمتهم على جرائم ماكينة القمع الرمادية المتكررة في حقهم.. فأنتم واهمون وثمن ما يقترفه بعضكم ستدفعون غاليا ولو بعد حين”.

وغرّد حساب باسم “نائلة” منتقداً العنف الذي وقع تسليطه على الصحفي سفيان بن نجيمة.

تقول صاحبة الحساب، إنه في دولة الإجرام و الإرهاب وقع اعتداء أمني عنيف على الصحفي بإذاعة تونس الدولية سفيان بن نجيمة، في مركز بوسط العاصمة إثر ذهابه للمركز لتقديم شكاية بعد تعرضه لـ عملية سطو”.

يشار إلى أن تونس قد شهدت في الآونة الأخيرة تزايداً مطّرداً لـ الحوادث الأمنية العنيفة التي يتعرض لها الصحفيين، خصوصاً وأن البلاد تعيش في حالة سياسية تتسم بالتوتر الشديد منذ سنوات.

صحفي تونسي يكشف عصيان الجيش على أوامر قيس سعيد.. السلطات اعتقلته والشعب ينتفض

فهمي الورغمي
فهمي الورغمي
فهمي الورغمي مُحرر صحفي تونسي ومساهم في مجال الترجمة. ترجمتُ العديد من الدراسات- منشورة مع مراكز بحثية عربية- من الانجليزية إلى العربية حول الشعبوية السياسية في العالم العربي، والانتقال السياسي داخل الأنظمة العربية مابعد ثورات 2011. مُهتم بقضايا الهجرة وتطوراتها؛ وقد صُغت ورقة سياسات حول الهجرة و آفاقها من تونس نحو أوروبا. متابع للأخبار السياسية العربية والتونسية خاصة. شغوف بالصحافة والعمل التحريري الصحفي. مُتحصل على شهادة في صحافة المُواطن من المعهد العربي لحقوق الإنسان. خضت مع صحيفة الإستقلال تجربة صحفية طيلة عامين (منذ جويلية 2020) اشتغلت خلالها مُحررا صحفيا للمقالات والتقارير السياسية حول منطقة المغرب العربي.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث