لماذا اقتحم أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت مبنى وزارة العدل؟ (فيديو)

وطن – اندلعت مشادات، بين أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت في لبنان، وقوى أمنية داخل مبنى وزارة العدل في العاصمة اللبنانية بيروت.

جاء ذلك بعد محاولة الأهالي مقابلة وزير العدل عقب بعد أنباء عن تكليف قاض ثان بقضية انفجار المرفأ.

وأظهرت مقاطع فيديو، احتجاز أهالي الضحايا على درج السلم فيما وقف على الدرج عدد من رجال الأمن لمنعهم من الصعود.

واقتحم أهالي الضحايا مقر وزارة العدل بهدف إيصال صوتهم برفض تعيين قاض ثان في ملف تحقيقات انفجار المرفأ.

في المقابل، تم استقدام عناصر من فرقة مكافحة الشغب في محاولة لإخراج أهالي الضحايا من الطابق الأرضي لمبنى الوزارة بعد أن حاولوا الوصول لمكتب الوزير.

وكان أهالي الضحايا نظموا، أمس الخميس، وقفة أمام وزارة العدل بعد أنباء عن الموافقة على تعيين محقق عدلي رديف للقاضي طارق البيطار في قضية المرفأ منددين بما وصفوه بتدخل السياسة في عمل القضاء.

ونظم المحتجون الوقفة رفضا لموافقة مجلس القضاء الأعلى على اقتراح وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال هنري الخوري، بتعيين محقق عدلي ثان.

في حين، نفى الخوري ما تردد عن إقصاء البيطار عن التحقيق، قائلا إن ما تردد عن التدخل السياسي في القضية “غير صحيح”.

وقال خوري، إن القضاء الأعلى لم يعين أي قاض بعد في قضية المرفأ، وأضاف: “لم نقصِ طارق البيطار فليفهم الجميع”.

إلا أن تقارير إعلامية أفادت بتعيين قاض ثان “لمباشرة الأمور العاجلة والضرورية في قضية انفجار مرفأ بيروت”.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث