الأحد, سبتمبر 25, 2022
الرئيسيةالهدهدشهيدان في الضفة الغربية.. والأسرى يبدؤون جولة جديدة من معركة الأمعاء الخاوية

شهيدان في الضفة الغربية.. والأسرى يبدؤون جولة جديدة من معركة الأمعاء الخاوية

- Advertisement -

وطن– ارتقى شابان فلسطينيان، برصاص قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي في نابلس ورام الله بالضفة الغربية، في وقت يبدأ فيه الأسرى في سجون الاحتلال جولة جديدة من معركة الأمعاء الخاوية.

واستشهد الشاب سامر محمود سليمان خالد (25 عاماً) من مخيم العين؛ متأثّراً بإصابته في عنقه.

جاء ذلك خلال اقتحام قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي مخيم بلاطة شرق مدينة نابلس.

- Advertisement -

واندلعت اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال في مخيم بلاطة شرق نابلس، فيما تمّ اعتقال الأسير المحرر جاسر أبو حمادة خلال اقتحام المخيم.

- Advertisement -

بالتزامن مع ذلك، استشهد الشاب يزن عفانة (جحدر) من مخيم قلنديا شمال القدس المحتلة.

وارتقى يزن، برصاص جيش الاحتلال خلال مواجهات عنيفة أثناء انسحاب قوات الاحتلال من حي أم الشرايط بمدينة البيرة، بالقرب من مدينة رام الله.

1200 أسير يستعدون لخوض إضراب عن الطعام

في غضون ذلك، يستعدّ الأسرى في سجون الاحتلال، لبدء إضراب عن الطعام خلال ساعات .

وسيخوض الأسرى هذه الجولة الجديدة من معركة الأمعاء الخاوية، إذا لم تأخذ إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي بملاحظات لجنة الطوارئ العليا للإضراب والتي قُدّمت الأربعاء.

وقالت هيئة الأسرى، إن الحركة الأسيرة تستعد اليوم لبدء معركة الأمعاء الخاوية في كافة سجون الاحتلال خلال ساعات المساء.

ومن المقرر دخول 1200 أسير دفعة واحدة، في حال لم تستجب إدارة سجون الاحتلال لمطالبها، على أن تكون الدفعة الثانية غداً الجمعة.

وقالت لجنة الطوارئ العليا للحركة الأسيرة، إنها ستعلن، اليوم، عن أسماء قادة الإضراب وستسلم قائمة الأسرى المضربين لإدارة سجون الاحتلال، بحسب شبكة “قدس”.

اقتحام غرف بسجن رامون

في السياق، اقتحمت وحدة خاصة تابعة لإدارة سجون الاحتلال صباح الخميس، غرفة 93 في قسم 7 بسجن “رامون”، ونقلت ممثل أسرى حركة الجهاد الإسلامي الأسير محمد ساري محمد حسين إلى جهة مجهولة.

وقالت مؤسسة “مهجة القدس” المعنية بمتابعة شؤون الأسرى، إن الحديث عن تعليق أو تأجيل للإضراب غير صحيح.

وأوضحت أن لجنة الطوارئ العليا أعلنت أن خطواتها غير قابلة للتجزئة والمساومة، ومطالبها واضحة منذ اليوم الأول.

ولفتت إلى أن قرار الإضراب يحظى باتفاق من كل أبناء الحركة الأسيرة، وأن لجنة الطوارئ العليا للإضراب عممت ذلك على جميع السجون والمعتقلات، بأن يكون دخول ألف معتقل دفعة واحدة في هذه المعركة مساء يوم الخميس.

وتحديد “مساء الخميس” موعداً لبدء الإضراب جاء لإتاحة الفرصة للحوار مع مصلحة سجون الاحتلال لتنفيذ المطالب، وأبرزها التراجع عن جملة الإجراءات التنكيلية التي تحاول فرضها على الأسرى، حسبما أعلن نادي الأسير.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث