الرئيسيةالهدهدصور "مؤلمة جداً" للأسير خليل عواودة تُنذر بوفاته في أي لحظة

صور “مؤلمة جداً” للأسير خليل عواودة تُنذر بوفاته في أي لحظة

- Advertisement -

وطن- انتشرت صورٌ للأسير المضرِب عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي خليل عواودة، تُظهر تأثّر جسده بشكل كبير، وسط احتمالية وفاته في أي لحظة.

الأسير عواودة، البالغ من العمر 40 عاماً، وهو من بلدة إذنا في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، يواصل إضراباً عن الطعام منذ نحو 169 يومًا؛ رفضًا لاعتقاله الإداري.

وقال بيان صادر عن نادي الأسير الفلسطيني: إن عواودة الذي يقبع في مستشفى أساف هروفيه الإسرائيلي، يواجه وضعًا صحيًا حرجًا واحتمالية الوفاة المفاجئة.

- Advertisement -

والاعتقال الإداري هو قرار حبس بأمر عسكري إسرائيلي، بزعم وجود تهديد أمني، دون توجيه لائحة اتهام، ويجدّد لـ6 أشهر قابلة للتمديد.

قرار إسرائيلي تجاه الأسير “بسام السعدي” ينذر بنسف الهدنة مع الجهاد الإسلامي

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، قد أصدرت إسرائيل بحقّه قرارًا “بتجميد” اعتقاله الإداريّ، لكنّه قرار لا يعني إنهاء اعتقاله.

- Advertisement -

واعتقلت قوات الاحتلال خليل عواودة (40 عاماً) في ديسمبر 2021، وظلّت تحتجزه منذ ذلك الحين من دون أي تهمة أو محاكمة، وهو إجراء يُعرَف بالاعتقال الإداري.

وقالت محاميته، يوم الخميس: إنه مضرب عن الطعام منذ أكثر من 160 يوماً، وإنه قد يموت في أي لحظة.

في السياق، قالت الطفلة الفلسطينية تولين (9 سنوات)- ابنة الأسير خليل عواودة-: إنها رأت والدها، يوم الخميس، أول مرة منذ 9 أشهر، وإن ذلك صادف تاريخ ميلادها.

وقالت تولين: إنها فاجأت والدها بسؤاله “حزر يا بابا شو تاريخ اليوم؟”، فردّ عليها مبادرًا “إنت شرفتينا على الدنيا في مثل هذا اليوم”.

وعبّرت ابنة الأسير عن سعادتها بأن هدية عيدها هذه السنة كانت زيارة والدها، وقالت: إنها أخبرته بأن أجمل هدية لها في هذه المناسبة هي أنها التقت به.

بدورها، أكدت زوجة عواودة أن معنويات زوجها عالية وصلبة، ووصفتها بأنها تناطح السحاب وصامدة صمود جبال فلسطين رغم تضييقات الاحتلال.

وأضافت أن الأسير يعتبر أن هذه المعركة تدور تحت عين الله، وأنه سبحانه هو الذي حفظه على مدار 177 يومًا، ولن يخذله في هذه المعركة.

وشددت دلال عواودة على أن زوجها خليل سينتصر كما انتصر مَن سبقه من الأسرى، وذلك بالإرادة والعزيمة النابعة من المبدأ، وأنّه ينطلق دائماً من أن الشعب الفلسطيني شعب لا ينهزم؛ إما أن ينتصر أو يموت.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث