الرئيسيةالهدهد"وزير التعليم المصري الجديد يخطئ في تلاوة آية قرآنية".. حقيقة الفيديو الذي...

“وزير التعليم المصري الجديد يخطئ في تلاوة آية قرآنية”.. حقيقة الفيديو الذي أثار ضجة

- Advertisement -

وطن – أثار مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي، حالة من الجدل، بعدما نُسب إلى وزير التعليم المصري الجديد رضا حجازي، وهو يخطئ في تلاوة آية من القرآن الكريم.

وزعم متداولو الفيديو، أن وزير التعليم أخطأ في تلاوة الآية القرآنية، وأشاروا إلى أنه أحد من شاركوا في وضع المناهج التعليمية الجديدة التي تصفها السلطات بأنها لتطوير المنظومة.

- Advertisement -

لكن من خلال تتبع الفيديو، تبين أن ما تداوله غير صحيح، وأن الواقعة لا تخص وزير التعليم الجديد، لكن المقطع يتعلق بوكيل مجلس النواب (برلمان 2016) محمود الشريف، وهو يخطئ في تلاوة الآية القرآنية.

رضا حجازي يبدأ مهامه

وبدأ رضا حجازي المعين وزيراً للتعليم في التعديل الوزاري الأخير، مهام عمله يوم الاثنين من مقر الوزارة، خلَفاً لطارق شوقي الذي كان محل جدل كبير على مدار الفترات الماضية، وتعرّض لموجة من الانتقادات من قبل أولياء الأمور؛ بسبب نظام التعليم في مصر.

- Advertisement -

وكان رضا حجازي قبل توليه الوزارة، قد شغل منصب نائب الوزير السابق طارق شوقي.

ورضا حجازي له خبرة واسعة في مجال التعليم والتعامل مع الطلاب والأساتذة من خلال عمله مدرسًا للعلوم ثم مدرسًا للكيمياء في المرحلة الثانوية، ثم مدرسًا مساعدًا بالمركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي التابع للوزارة.

وسبق أن تقلّد أيضًا منصب الرئيس العام لامتحانات الثانوية العامة لعدة سنوات ونائب الرئيس العام للامتحانات خلال الفترة من 2019 وحتى 2022.

وزير التعليم المصري الجديد رضا حجازي

وتباينت ردود الأفعال على تعيين رضا حجازي، بين من يرى أنه قد يمثّل بارقة أمل، وآخرون اعتبروا تعيينه لن يأتي بجديد، وأنه سيواصل السير على سياسات سابقه طارق شوقي.

وكان مجلس النواب المصري، قد وافق صباح السبت، خلال جلسته العامة على تعديل وزاري موسع يشمل 13 حقيبة وزارية، في أول تعديل تشهده البلاد منذ نحو 3 أعوام، وذلك في جلسة لم تستغرق 12 دقيقة.

فرحة عارمة بإقالة طارق شوقي

وعبَّر آلاف المصريين عبر مواقع التواصل الاجتماعي بمختلِف أنواعها، عن فرحتهم العارمة بإقالة وزير التعليم طارق شوقي.

ومع التعديل الوزاري، تصدر مواقع التواصل الاجتماعي وسم حمل اسم “طارق شوقي”، أبدى خلاله المصريون شماتة وفرحة كبيرة بإقالة الوزير، الذي وصفوه بأنه كان الوزير الأكثر جدلاً في وزارة التربية والتعليم منذ إنشائها في مصر.

وزير التعليم السابق طارق شوقي

ويرجع ذلك إلى العديد من القرارات التي اتخذها “شوقي” خلال فترة رئاستِه للتربية والتعليم، والتي وُصفت بأنها غير منطقية وضيّعت مصير العديد من الطلبة.

ومن ضمن هذه القرارات كان قراره باعتماد “التابلت” في عمليات التعليم والامتحان، رغم وجود بنية تحتية إلكترونية سيئة جداً في مصر، وهو ما ترتب عليه مشاكل عدة، فضلاً عن إهدار الكثير من الأموال العامة.

شيراز ماضي
شيراز ماضي
صحفية فلسطينية، درست اللغة العربية والصحافة في جامعة بيت لحم، مهتمة بالشأن الفلسطيني بشكل خاص، والعربي بشكل عام، حصلت على العديد من الدورات في الصحافة الاستقصائية والدعم والمناصرة والتغطية الصحفية الميدانية والسلامة المهنية وإدارة صفحات التواصل الاجتماعي وغيرها. لدي معرفة وخبرة جيدة في التصوير الصحفي والمونتاج وتعديل الصور. وعملت كمراسلة ومعدة تقارير لدى موقع شبكة قدس الإخبارية وموقع دنيا الوطن، ومحررة في راديو بيت لحم 2000، وأخيرا التحقت بفريق موقع (وطن) بداية عام 2022، كمحررة وناشرة للأخبار بالأقسام السياسية والمنوعة.
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. كان عليه ان يتلو انجيل اعمامه الاقباط..وليبتعد عن انجاس …والاساءة للقرآن العظيم الكريم…..القرآن الكريم ليس للمناجيس والقذرة والعفنيون…

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث