الرئيسيةحياتنا"أليك بالدوين" في ورطة بعد قتل مديرة تصوير فيلمه.. ما توصلت إليه...

“أليك بالدوين” في ورطة بعد قتل مديرة تصوير فيلمه.. ما توصلت إليه التحقيقات صادم!

- Advertisement -

وطن– يواجه الممثل الأمريكي الشهير أليك بالدوين، تهمة القتل رسمياً. وذلك بعدما خلص تقرير لمكتب التحقيقات الأمريكية “إف بي آي”، إلى أنه هو من ضغط على زناد السلاح الناري الذي قتل مصورة سينمائية بموقع تصوير فيلم “رست”.

تقرير الطب الشرعي

وبحسب شبكة “إي بي سي نيوز” الأمريكية. فقد أفاد تقرير “أف، بي، آي” أن الطب الشرعي أوضح بأن البندقية المستخدمة في إطلاق النار بموقع تصوير الفيلم لم يكن من الممكن إطلاقها دون الضغط على الزناد.

وأشار التقرير إلى أن السلاح الناري لا يعمل إلا في حالة سحب الزناد. ما يعني أن “أليك بالدوين” قد يواجِه اتهامات جنائية أيضاً.

- Advertisement -

وهو ما أكدته الشرطة الأمريكية، مشيرةَ إلى أن القضية يمكن أن تحال إلى المدّعي العام.

اتهامات جنائية

- Advertisement -

وكان تقرير الطب الشرعي الخاص بـ”إف بي آي”، جزءاً من تحقيق أوسع. يفحص جميع الاحتمالات في الحادثة المؤسفة، لمعرفة إذا ما كانت هناك حاجة لتوجيه اتهامات جنائية.

وسبق أن نفى بالدوين خلال مقابلة مع شبكة “إيه بي سي نيوز” أنه قام بسحب الزناد.

وما تزال السلطات الأمريكية تحاول الحصول على سجلات هاتف الممثل المتهم رسمياً الآن.

وسيُجري المحققون عملية مراجعة سجلات هاتف بالدوين، تمهيداً لتحديد ما إذا كان سيتم توجيه اتهامات.

هل سحب بالدوين الزناد؟

في مكالمة هاتفية مع محقق شرطة في الأيام التي تلت إطلاق النار ، أوضح الممثل بالدوين أنه سحب مطرقة البندقية ثلاثة أرباع طريق العودة قبل إطلاقها. وعند هذه النقطة خرجت الرصاصة.

وقال بالدوين في التحقيقات: “أسحبها ببطء ، نحن نتدرب. نحن لا نصور أي شيء. أخرجها ببطء ، استدر، وأطلق النار على المسدس وانفجر ، ثم ارتطمت بالأرض”.

وقالت المحققة” ألكساندريا هانكوك”: إنها حاولت أن تشرح له في ذلك الوقت أنه إذا كان “إصبعه على الزناد ، وإذا كان يسحب المطرقة إلى الوراء بإبهامه، فربما كان إصبعه السبابة ما يزال يعاني من الضغط الكافي على الزناد للإطلاق”.

لم يضغط على الزناد

وادّعى بالدوين أن البندقية انطلقت دون أن يضغط على الزناد في مقابلة لاحقة مع ABC News.

وقال إنه يثق في مجموعة الدروع( هانا جوتيريز ريد)، لتسليمه سلاحًا باردًا– أو غير محمل– ، مضيفًا أنها سألته عما إذا كان يريد التحقق.

وأجاب حينها: “لم نواجه مشكلة قط ، لذلك قلت، لا ، أنا بخير”.

لحظة مقتل المصوّرة على يد أليك بالدوين بمقطع مروع ينشر لأول مرة

رفيف عبدالله
رفيف عبدالله
كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث