الرئيسيةالهدهدالكويت توجه تحذيرا عاجلا لمواطنيها في الإمارات

الكويت توجه تحذيرا عاجلا لمواطنيها في الإمارات

- Advertisement -

وطن- وجهت سفارة الكويت لدى أبوظبي، اليوم الخميس، تحذيرا لمواطنيها، من استخدام الطائرات دون طيار “درون”، في الأراضي الإماراتية.

وقال بيان صادر عن السفارة، إنها تهيب بمواطنيها المتوجهين إلى دولة الإمارات بعدم جلب أو حيازة أو استخدام أي نوع من “درون”، داخل الأراضي الإماراتية تجنبا للمسائلة القانونية والقضائية.

- Advertisement -

وشددت السفارة، على ضرورة الالتزام بالقوانين المعمول بها في الإمارات في هذا الصدد، والتسجيل وأخذ الموافقة المسبقة من الهيئة العامة للطيران المدني، بحسب وكالة الأنباء الكويتية “كونا”.

وبحسب البيان، يمكن للمواطنين الإطلاع على الشروط والأحكام المعمول بها بخصوص طائرات “درون” من خلال موقع الهيئة العامة للطيران المدني.

- Advertisement -

ومطلع هذا العام، أعلنت وزارة الداخلية الإماراتية وقف عمليات الطيران لملاك وممارسي وهواة الطائرات بدون طيار.

وتتضمن هذه الطائرات، مستخدمي الطائرات دون طيار (الدرون) والطائرات الرياضية الخفيفة بمختلف أشكالها وأنواعها بما فيها ممارسة الرياضات الجوية والشراعية في الوقت الراهن.

وآنذاك، قالت الداخلية الإماراتية، إن سبب قرارها يعود إلى الممارسات الخاطئة التي تم رصدها في الآونة الأخيرة من عدم التقيد بممارسة هذه الرياضة بالمناطق الجغرافية، التي تم تحديدها بالتصاريح التي تم إصدارها للمستخدمين، حيث تم استخدام المناطق التي لا يسمح بها بممارسة هذه الرياضة.

وطالبت الوزارة أفراد المجتمع بالالتزام بتعليمات سلطات الدولة، ممثلة بوزارة الداخلية والهيئة العامة للطيران المدني، وذلك حفاظاً على سلامة الأرواح والممتلكات والأجواء من جراء الاستخدام الخاطئ و غير الآمن لتلك الهواية.

وطائرات الدرون هي في الأساس روبوتات تطير في الجو، ولا يكون الطيار على متنها، وتحمل جهاز كمبيوتر، يتم التحكم به وبالتالي الطائرة عن بعد من خلال جهاز التحكم.

وبعض طائرات الدرون متقدمة جدًا من الناحية التكنولوجية ويمكن استخدامها لتطير مسافات طويلة.

زيتم التحكم في بعض أنواع طائرات الدرون بواسطة تطبيق يمكن تحميله على الهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي أو الكمبيوتر.

بينما يتم التحكم في بعض الأنواع بواسطة جهاز تحكم عن بعد مماثل لأجهزة التحكم المصممة لألعاب الفيديو.

رسوم دخول الكويتيين مصر تفجر موجة غضب .. هل تردّ الكويت بالمثل؟

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث