الرئيسيةالهدهدرسالة إبراهيم النابلسي المؤثرة إلى كتائب القسام وتفاعل واسع

رسالة إبراهيم النابلسي المؤثرة إلى كتائب القسام وتفاعل واسع

- Advertisement -

وطن- نشرت كتائب القسام على موقعها الإلكتروني تسجيلاً مصوراً، للشهيد الفلسطيني إبراهيم النابلسي، قائد كتائب شهداء الأقصى في نابلس، وجهها إلى كتائب القسام قبل اغتياله على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي.

القسام تنشر رسالة من إبراهيم النابلسي

ووجه “النابلسي” بحسب التسجيل الذي رصدته (وطن)، تحياته إلى كتائب القسام في غزة وكل الضفة.

- Advertisement -

وأضاف في رسالته الصوتية:” أنا أحييكم وأشكركم على الدعم الذي أعطيتوني إياه”.

وأضاف بمقطع من قصيدة شعبية “حط السيف قبال السيف.. احنا رجال محمد ضيف”.

“ما حدا يترك البارودة”

وكان نشطاء قد تداولوا تسجيلاً آخر للنابلسي أثناء محاصرته من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي يخاطب أمه فيها قائلاً:”بحبك يا أمي وأنا استشهدت”

- Advertisement -

كما خاطب النابلسي رفاقه بذات التسجيل: “حافظوا على البطن من بعدي وبشرف عرضكم ما حدا يترك البارودة.

وتابع: “أنا محاصر ورايح استشهد”.

استشهاد إبراهيم النابلسي.. نجا من عدة عمليات اغتيال

واستشهد قائد كتائب شهداء الأقصى في نابلس، إبراهيم النابلسي صباح، الثلاثاء، بعد إصابته برصاص الاحتلال، إثر اقتحامها للبلدة القديمة في نابلس.

وأعلن جيش الاحتلال بحسب وسائل إعلام عبرية، أن قواته استهدفت النابلسي، بعد ساعات من محاصرته داخل منزل في نابلس.

وكان إبراهيم النابلسي بين أبرز المطلوبين من قبل جيش الاحتلال، بعد نجاته من عدة عمليات اغتيال.

واستخدم الاحتلال صاروخا محمولا على الكتف في اغتيال النابلسي، وهو ما أدى لاستشهاده مع مرافق له.

فيديو يظهر بطولة إبراهيم النابلسي وهذا ما قاله قبل استشهاده (شاهد)

من أبرز المطلوبين لجيش الاحتلال الإسرائيلي

ويعدّ الشهيد النابلسي من أبرز المطلوبين لجيش الاحتلال الإسرائيلي، وكان قد نجا من محاولات اغتيال عدة شنتها قوات الاحتلال.

وهو ينحدر من أسرة فلسطينية مناضلة، فوالده أسير محرر اعتقل عدة سنوات في سجون الاحتلال ليشغل بعد ذلك منصب ضابط برتبة عقيد في جهاز الأمن الوقائي.

ووالدته “هدى جرار” التي تنحدر من قرية عرابة جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية، وعمه أسير محرر وكذلك أخواله.

وعُرف النابلسي بحبه للنضال وللمقاومة منذ صغره ونعومة أظافره ولا سيما المقاومين في البلدة القديمة التي أحبها كثيرا ونشأ وترعرع فيها. وعاش داخلها مطاردا مثلهم بالرغم من أن منزل عائلته يقع بعيدا عنها بالقرب من مسجد نمر النابلسي في الجبل الشمالي.

بعيداً عن “تفاهمات العمادي”

وتفاعل الكثير من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي مع رسالة النابلسي الصوتية وعلق “ياسين عز الدين”: “يعمل القسام في الضفة بهدوء شديد لأسباب أمنية.”

وأضاف:”عندما نشرت فيديوهات لعروض للقسام في جنين شكك بها البعض.كسر القسام الحظر في الضفة بالتعاون مع شرفاء الفصائل الأخرى مثل النابلسي”.

أما “أحمد” فرأى أن رسالة القائد “إبراهيم النابلسي” لكتائب القـ،سام تؤكد على النموذج الوطني لأبناء حركة فتح وإن انتمائهم لفلسطين الجغرافيا الواحدة بعيداً عن “تفاهمات العمادي”.

واستدرك :”في إعلام جيش سيدو، النابلسي بالأمس أزعر ومدعي المقــاومة ، واليوم شهــيد و مناضل”.

وبدوره عقب صاحب حساب باسم “الحج مش هيك”: اختفاء تام للسحيجة والمناديب من “تويتر” بعد رسالة الشهيد ابراهيم النابلسي لقيادة القسام “.

وأردف :”رح يرجعوا ينبحوا لما توصلهم التعليمات أسيادهم كيف يردوا على موضوع التسجيل”.

وقال “أحمد رطروط” متحدثاً عن الشهيد النابلسي:” مُختصر تسجيل ابراهيم النابلسي اللي بعتو، متأكد من الشهادة وشايف انو لا مفر وبوصي كُل مين بحمل سلاح انو يصوبها للوطن ولا اشي غير الوطن.

وأضاف :”كالعادة فلسطين ولّادة”.

شاهد اغتيال إبراهيم النابلسي.. كاميرا مثبتة في خوذة أحد جنود الاحتلال توثق العملية

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث