الرئيسيةاقتصادأزمة ركود تعصف بالشركات الألمانية.. ماذا يحدث لأكبر اقتصاد في أوروبا؟

أزمة ركود تعصف بالشركات الألمانية.. ماذا يحدث لأكبر اقتصاد في أوروبا؟

- Advertisement -

وطن – كشف مسح نُشرت نتائجه اليوم الاثنين، أن ثقة الشركات الألمانية تراجعت أكثر من المتوقع في يوليو الجاري، إذ دفعت أسعار الطاقة المرتفعة ونقص الغاز الوشيك أكبر اقتصاد في أوروبا إلى حافة الركود.

وقال معهد “ifo“، إن مؤشره لقطاع الأعمال بلغ 88.6، وهو أدنى مستوى له منذ أكثر من عامين.

كما شهدت قراءة يونيو الماضي، تراجعاً غير متوقع بعد تعديلها بالخفض إلى 92.2.

- Advertisement -

وتوقع محللون في استطلاع رأي، أن تبلغ قراءة يوليو 90.2، فيما تتوقع الشركات أن يسوء مناخ الأعمال بشكل كبير في الأشهر المقبلة.

وزادت أسعار الكهرباء مرتين على المدى القصير في ألمانيا التي تملك أكبر اقتصاد في أوروبا، في ظلّ توقف متوقع في تدفق الغاز عبر خط أنابيب “نورد ستريم 1”.

- Advertisement -

أدت هذه الزيادة إلى تراجع الإمدادات، في حين حذر ناطق باسم وزارة الاقتصاد الألمانية من “وضع خطير” فيما يتعلق بإمدادات الغاز الروسي.

وكانت شركة “جازبروم” الروسية العملاقة للطاقة، قد خفضت صادرات الغاز عبر خط الأنابيب إلى 40% في يونيو الماضي، مشيرة إلى تأخر في إعادة معدات تصلحها شركة “سيمنز” الألمانية في كندا.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث