الرئيسيةحياتناما علاقة سفيرة الإمارات في مصر بالخلاف بين شيرين عبدالوهاب وطليقها حسام...

ما علاقة سفيرة الإمارات في مصر بالخلاف بين شيرين عبدالوهاب وطليقها حسام حبيب؟!

- Advertisement -

وطن – زجت مواقع مصرية معروفة باسم سفيرة الإمارات في القاهرة مريم الكعبي في قضية الفنانة شيرين عبد الوهاب مع طليقها الفنان حسام حبيب.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي بخبر مهاجمة السفيرة الإماراتية في القاهرة، مريم الكعبي، للفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب، بعد تصريحات الفنانة الأخيرة عن طليقها.

وتداولت وسائل إعلام الخبر على نطاق واسع دون التأكد من صحته، حيث تبين لاحقا أن مهاجمة شيرين ليست السفيرة الإماراتية مريم خليفة الكعبي، بل الكاتبة والصحفية الإماراتية التي تحمل نفس الاسم، مريم الكعبي.

- Advertisement -

وغردت الكاتبة مريم الكعبي، الأربعاء، عبر صفحتها الموثقة بالعلامة الزرقاء على موقع “تويتر” قائلة: “في كل مرة تصنع فيها (شيرين) اللغط كانت الحجة التي يوظفها البعض للدفاع عنها: إنها عفوية وأن الكلمة خرجت بدون قصد”.

مضيفة: “ماذا سيقول المدافعون اليوم بعد أكثر من نصف ساعة استغلتها شيرين عبد الوهاب في ” فرش الملايه” هذا مع الرحمة ومحاولة ضبط المفردات من قبل لميس الحديدي”.

- Advertisement -

ويأتي ذلك على خلفية كشـف الفنانة المصرية عن تفاصيل علاقتها بطليقها حسام حبيب، مشيرة إلى أنها كذبت على الجمهور وكانت تحاول تجميل صورته سعيا للتخلص منه، لأنه أكثر شخص أذاها.

الكعبي تهنىء السفيرة الإماراتية على تولي المنصب

يذكر أن مريم خليفة الكعبي سفيرة الإمارات العربية المتحدة لدى جمهورية مصر العربية كانت قد قدمت أوراق اعتمادها إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في أبريل الماضي.

وهنأت حينها الكاتبة الصحفية، مريم الكعبي، السفيرة على توليها منصبها الجديد. وكتبت في تغريدة عبر “تويتر”: “يسرني أن أتقدم بالتهنئة إلى سعادة مريم خليفة الكعبي، بمناسبة توليها مهامها كسفيرة دولة الإمارات العربية في مصر الشقيقة، وأتمنى لها التوفيق”.

وتابعت: “فهي امرأة تمثل نموذجا من نماذج مشرفة لهذا الوطن نفتخر بها وبعطائها وبمساهمتها الفعالة في البناء، متسلحةً كغيرها بسلاح العلم والكفاءة”.

وكانت الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب قد خرجت عن صمتها بشأن أزمتها مع طليقها حسام حبيب، وكشفت مفاجآت صادمة لأول مرة عن علاقتهما وما حدث خلال الفترة الماضية.

شيرين عبدالوهاب وحسام حبيب

وفى مداخلة هاتفية عبر برنامج “كلمة أخيرة” مع لميس الحديدي، قالت شيرين عبدالوهاب:”حسام حبيب طلب 10 % من أرباح شغلى.. أنا اتجوز قرد ومارجعش ليه تانى.. ومش عايز أعرف حد اسمه حسام تانى”.

وتابعت الفنانة المصرية أنها تستحق أن تضرب “عشان طلعت قلت ما بيخدش منى فلوس.”

وأضافت: ”أنا أسفة للناس عشان كدبت عليكوا، وهتعب عشان أرجع تانى شيرين اللى ضيعتها.. وعلاقتى بحسام عمرها ما كانت حب.”

 

وأكدت شيرين أنها كذبت على الجمهور، وكانت تحاول تجميل صورته؛ سعيًا للتخلص منه، لأنه أكثر شخص أذاها، حسب وصفها.

ووصفت الفنانة طليقها بأن “إنسان فاضي وقلبه أسود ومش بحبه.”

واستطردت:”حبِّتُه عقربة أنا في حياتي عمري ما اتأذيت بالشكل ده غير منه.. إنسان بيغتاب كل الناس..اي حد يشوفه يبول على وجهه”

شيراز ماضي
شيراز ماضي
صحفية فلسطينية، درست اللغة العربية والصحافة في جامعة بيت لحم، مهتمة بالشأن الفلسطيني بشكل خاص، والعربي بشكل عام، حصلت على العديد من الدورات في الصحافة الاستقصائية والدعم والمناصرة والتغطية الصحفية الميدانية والسلامة المهنية وإدارة صفحات التواصل الاجتماعي وغيرها. لدي معرفة وخبرة جيدة في التصوير الصحفي والمونتاج وتعديل الصور. وعملت كمراسلة ومعدة تقارير لدى موقع شبكة قدس الإخبارية وموقع دنيا الوطن، ومحررة في راديو بيت لحم 2000، وأخيرا التحقت بفريق موقع (وطن) بداية عام 2022، كمحررة وناشرة للأخبار بالأقسام السياسية والمنوعة.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث