الرئيسيةحياتنا"العلاج بالحضن".. بريطاني يكسب رزقه من "المعانقة" والساعة بـ75 يورو

“العلاج بالحضن”.. بريطاني يكسب رزقه من “المعانقة” والساعة بـ75 يورو

- Advertisement -

وطن– اعتاد البريطاني “Trevor Hooton” على علاج زواره الذين يعانون من أمراض نفسية بطريقة العناق، وتحصيل مبلغ 75 يورو مقابل عناق شخص ما لمدة ساعة.

معالج بالعناق “الخالي من الرغبة الجنسية”

وظهر في أنحاء العالم الغربي- بداية من الولايات المتحدة الأمريكية في السنوات الأخيرة، نوع جديد من المعالجين النفسيين الهواة، يُطلق عليه «المُعالج بالعناق».

- Advertisement -

وتكون مهمته مواساة المريض النفسي جسديًا من خلال العناق واللمسات الرقيقة، والتدليل الجسدي الخالي من الرغبة الجنسية، وكأنه طفل صغير يُدلّل من طرف الكِبار.

العناق يزيد من المشاعر الإيجابية

وتوصلت دراسة طبية حديثة إلى أن للعناق تأثيرًا إيجابيًا ملموسًا على المزاج والتوتر بعد الصراع الاجتماعي.

وتبعًا للدراسة التي أجراها مايكل ميرفي وزملاؤه من مختبر جامعة كارنيجي ميلون للدراسات، تبينَ أن العناق يزيد من المشاعر الإيجابية، ويقلل من المشاعر السلبية في الأيام التي عانى فيها الناس من مشاكل في العلاقات.

75 يورو مقابل جلسة عناق لمدة ساعة

- Advertisement -

وأشار تقرير لموقع “economictimes” إلى أن «هوتون» الذي يعيش ببريستول في المملكة المتحدة، ويستخدم طريقة فعالة لدعم الرجال والنساء الذين يعانون من صراع في علاقاتهم الاجتماعية. يتقاضى 75 يورو مقابل جلسة عناق لمدة ساعة تجعل عملائه يشعرون بالراحة والأمان والهدوء كما يصف.

الأمر أبعد من مجرد عناق

وبحسب المصدر يدعي «هوتون» الذي يُطلق عليه اسم «الكنز»، أن ما يقدمه هو أبعد من مجرد عناق، في كلماته يدور العناق حول صب الرعاية والمودة والنية الحسنة على شخص ما من خلال اللمس الجسدي.

ويقول إن الناس غالبًا ما يخطئون في عمله مع اعتقاد الكثيرين أنه مرتبط بالجنس وهو ليس بصحيح.

ويضيف هوتون الذي أسس شركة «Embrace Connections» المتخصصة في العلاج بالأحضان، إن العناق يمكن أن يجعل الناس يشعرون بالأمان والهدوء، لذلك يقدم هذه الخدمة مقابل ما يصل إلى 7000 روبية (75 يورو) مقابل معانقته لشخص ما لمدة ساعة.

“ليس مجرد حضن”

ولفت “هوتون” إلى أنه أنشأ نشاطًا تجاريًا انطلاقاً من شغفه ببناء روابط بشرية. وهو الأمر الذي يكافح الكثير من الناس لتحقيقه وتابع أن المساحة التي يعمل عليها “ليست مجرد حضن” حسب وصفه، بل يقوم بمنح الناس الأشياء التي يحتاجون إليها ومساعدتهم على تحقيق علاقات مزدهرة ورضا أكبر في الحياة.

“صحة البشر والروابط الجسدية”

وتؤكد الكثير من الدراسات العلمية أن صحة البشر تزدهر بالروابط الجسدية، ومع ذلك، فإن وتيرة الحياة المزدحمة جعلتنا نهمل الفرح والراحة التي يمكن أن يجلبها العناق، لذا قرر رجل هندي أن يستغل هذا الأمر ويجد لنفسه وظيفة مميزة، وقرر أن يعمل متخصصًا في العلاج بالأحضان.

من هو هوتون؟

وفي نبذة تعريفية على موقع .linkedin رصدتها “وطن” ذكر هوتون أنه عمل لمدة 7 سنوات في الصناعة، واستكشف مجالات الأعمال والمنتجات والأسواق المختلفة.

مضيفاً أن خلفيته أكاديمية في هندسة الروبوتات، ومن خلال ذلك تعلم العمل مع الناس لفهم مشاكلهم وتطوير أفضل الحلول لها.

ومن خلال عمله الحالي في شركته Embrace Connections يفعل الشيء ذاته، باستخدام الحركة والممارسات القائمة على اللمس لمساعدة الناس على العمل في القضايا الشخصية.

للبقاء على قيد الحياة يوصي الأطباء بالإكثار من العناق .. 6 حقائق لا تعرفها عن فوائد العناق

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث