الرئيسيةالهدهداحتجاجات سريلانكا: متظاهرون يسيطرون على البث الرسمي ويقتحمون مكتب رئيس الوزراء

احتجاجات سريلانكا: متظاهرون يسيطرون على البث الرسمي ويقتحمون مكتب رئيس الوزراء

- Advertisement -

وطن – اقتحم متظاهرون مناهضون للحكومة السريلانكية، اليوم الأربعاء، مقر التلفزيون الرسمي، وسيطروا لفترة وجيزة على البث.

وانتشرت لقطات، أظهرت اقتحام شخص لم تعرف هويته استوديو شبكة روبافاهيني خلال بث مباشر وأمر بأن يقتصر البث على أخبار متصلة بالاحتجاجات، وعلى الأثر قُطع الإرسال وبُث برنامج مسجل.

- Advertisement -

في السياق، اقتحم آلاف المتظاهرين المناهضين للحكومة السريلانكية مكتب رئيس الوزراء، رانيل ويكريميسنغه، الأربعاء، بعيد تعيينه رئيسا بالإنابة.

وتمكن رجال ونساء من اختراق العوائق العسكرية واقتحموا مكتب رئيس الحكومة ورفعوا أعلام البلاد، بعدما فشل عناصر الشرطة والجيش في صدّهم على الرغم من إطلاق الغاز المسيل للدموع واستخدام خراطيم المياه.

- Advertisement -

من جانبه، قال رئيس الوزراء في كلمة متلفزة، إنه أمر قوات الأمن بإعادة إرساء النظام، لكن شهودا أفادوا بأن عناصر حماية مكتبه تراجعوا وتركوا البوابات مشرعة أمام دخول المحتجين.

وصرح ويكريميسنغه: “أمرت القادة العسكريين وقائد الشرطة باتّخاذ ما يلزم من تدابير لإعادة إرساء النظام.. أولئك الذين اقتحموا مكتبي يريدون منعي من تولي مسؤولياتي بصفتي رئيسا بالإنابة”.

وكان منزل رئيس الوزراء قد تعرض للحرق يوم السبت، بعدما اقتحم محتجون المجمع الرئاسي وسيطروا عليه.

وقال ويكريميسنغه: “لا يمكن أن نمزق دستورنا. لا يمكن أن نسمح لفاشيين بالسيطرة على السلطة. علينا أن نضع حدا لهذا التهديد الفاشي للديموقراطية”.

وشدد على ضرورة إعادة المقار الحكومية التي يحتلها متظاهرون إلى عهدة الدولة.

وأعلنت السلطات في سريلانكا حالة الطوارئ، اليوم الأربعاء، بعد فرار الرئيس غوتابايا راجابكسا، إلى خارج البلاد، ونزول الآلاف إلى الشوارع في تظاهرات غاضبة احتجاجا على عدم تنحيه.

وكان راجابكسا تعهّد في نهاية الأسبوع التنحي، وتمهيد الطريق أمام انتقال سلمي للسلطة بعد فراره من مقر إقامته الرسمي في كولومبو قبيل اقتحام آلاف المحتجين للمجمع الرئاسي.

وراجاباكسا يتمتع بحصانة تمنع توقيفه، ويعتقد أنه أراد مغادرة البلاد قبل التنحي تجنبا لاعتقاله.

وأفاد مسؤولون في سلطات الهجرة بأن راجابكسا غادر البلاد، في طائرة عسكرية من طراز أنطونوف-32. أقلته مع ثلاثة أشخاص آخرين بينهم زوجته وحارس شخصي.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث