الرئيسيةالهدهدالمغرب يتهم الجزائر بتنفيذ مجزرة مليلية عبر "مهاجمين مدربين".. ما القصة؟

المغرب يتهم الجزائر بتنفيذ مجزرة مليلية عبر “مهاجمين مدربين”.. ما القصة؟

- Advertisement -

وطن- وجه المغرب بشكل رسمي الاتهام لجارته الجزائر بشأن مجزرة المهاجرين إلى مليلية، والتي أودت بحياة 37 شخصا على الأراضي المغربية وتسببت بأزمة كيرة للرباط وسط إدانات دولية.

اتهامات مغربية للجزائر بالوقوف وراء مذبحة مليلية

سفارة المغرب في مدريد وفي بيان لها، زعمت أن ما وصفته بـ”ميليشيات مدرّبة” دخلت إلى المغرب عبر الحدود الجزائرية، تقف وراء الحادثة المأساوية في مليلية.

السفارة المغربية لدى إسبانيا قالت في بيانها إن “المهاجمين المدرّبين”، دخلوا المغرب عبر الحدود مع الجزائر، لتنظيم محاولات عبور المهاجرين إلى مليلية، مستغلّين “التراخي المتعمّد” هناك على الحدود من قبل السلطات الجزائرية، وفق البيان.

وأبدت السفارة المغربية أسفها حيال ما وصفته بـ“الدراما الحقيقية” التي وقعت يوم الجمعة الماضي قرب سياج مليلية.

وتابع البيان الذي نقلته أيضا صحيفة “هسبريس” المغربية المحلية أن المهاجمين “تصرفوا بعنف شديد وكانوا مسلحين بعصي وسكاكين وحجارة، ما جعلهم يتسببون في إصابة 140 فرد أمن، أحدهم مازال في المستشفى.”

وتابع البيان أن “قوات الأمن أظهرت حسا عاليا من السيطرة والاحترافية.”

بيان السفارة المغربية بإسبانيا

السفارة المغربية بإسبانيا ذكرت أيضا أن “المهاجمين اختاروا نقطة مختلفة عن المعتادة للقيام بعملية الاقتحام، عند معبر “باريو تشينو” الحدودي الذي يضم أربعة ممرات ضيقة.”

وأوضحت أنه بسبب ذلك “كان التدفق الهائل للمهاجمين في هذه الممرات الضيقة والذي تسبب بدفع كبير.”

وشدد البيان على أن “العنف الشديد للمهاجمين وإستراتيجية الاقتحام التي سادت تدل على حس تنظيمي عال، وتقدم مخطط له”.

ووصفت السفارة المغربية بمدريد المهاجمين المزعومين بأنهم “محاربين مدربين يحملون سمات ميليشيات متمرسة في مناطق صراع”.

سفارة الرباط في إسبانيا اختتمت بيانها بالتأكيد على أن المغرب سيواصل الكفاح بلا هوادة ضد شبكات الاتجار بالبشر، وسيعزز تعاون مع شركائه في إطار المسؤولية المشتركة ومساهمته المهمة في الأمن الإقليمي.

مجلس الأمن الدولي يدخل على الخط

والاثنين، بحث مجلس الأمن الدولي، مأساة مليلية التي أودت بحياة عشرات المهاجرين الأفارقة، الجمعة.

وجاء ذلك غداة تنديد مفوضية الاتحاد الأفريقي بـ”المعاملة العنيفة والمهينة للمهاجرين الأفارقة”.

الاتحاد الإفريقي يشجب

كما أدان الاتحاد الإفريقي “مذبحة مليلية” والمعاملة العنيفة للمهاجرين الأفارقة على الحدود المغربية الإسبانية والتي أسفرت عن مقتل عدد كبير منهم.

وفي هذا السياق شجب رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فقي، ما وصفه بـ “المعاملة العنيفة والمهينة للمهاجرين الافارقة” خلال محاولة دخول جماعية الى جيب مليلية الاسباني وطالب بفتح تحقيق في هذه المأساة”.

وكتب موسى فقي في تغريدة له عبر تويتر رصدتها (وطن) “أعبر عن عميق شعوري وقلقي إزاء المعاملة العنيفة والمهينة للمهاجرين الأفارقة الذين يسعون لعبور الحدود الدولية بين المغرب وإسبانيا”.

كما دعا “فقي” لإجراء تحقيق فوري في هذه القضية، وذكر جميع البلدان بالتزاماتها بموجب القانون الدولي بمعاملة جميع المهاجرين بكرامة، حسب وصفه.

الأمن المغربي يرتكب مجزرة ضد مهاجرين أفارقة .. أكثر من 45 قتيلاً ومئات الجرحى (شاهد)

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث