الرئيسيةالهدهدعلي جمعة: فيل "أبرهة" الذي جاء لهدم الكعبة كان اسمه "محمود"!

علي جمعة: فيل “أبرهة” الذي جاء لهدم الكعبة كان اسمه “محمود”!

- Advertisement -

وطن – من جديد، عاد مفتي الجمهورية الأسبق وعضو هيئة كبار العلماء في مصر (مفتي العسكر)، علي جمعة، لإثارة الجدل، بعد زعمه بأن “فيل أبرهة” الذي جاء لهدم الكعبة المشرفة اسمه “محمود”.

وقال “جمعة” خلال لقاء ببرنامج “من مصر“، المذاع على شاشة قناة”cbc“، ويقدمه الإعلامي، عمرو خليل، أن أبرهة الحبشي عندما حاول هدم الكعبة خسف الله به الأرض هو والفيل الخاص به، لافتا أن هذا الفيل كان يناديه أبرهة باسم “محمود”، كما تقول السيدة عائشة: “رأيت قائد الفيل أعمى في مكة يتسول الناس” أي لم يستطع العودة إلى بلده.

تغيير هيئة بناء الكعبة

ولفت إلى أن الكعبة المشرفة بناها سيدنا إبراهيم عليه السلام، وأنها لم تكن بالهيئة الحالية، فطولها 27 ذراعا، ولما بناها إبراهيم بناها حتى 9 أذرع ثم زيدت بعد ذلك.

وأشار إلى أن الكعبة المشرفة لم يكن بها غطاء في الأعلى، ثم بدأوا تغطيتها بـ “البُرُد” أي العبايات، ثم قرروا تغطيتها بـ”القباطي”، وهو النسيج الذي كان يصنع في مدينة أخميم بمصر، وهي ذاتها التي أخذتها فرنسا وأجرت عليها تطويرا وأسمتها “الأبيسون”، وكانت تصنع من الكتان أو من الصوف أو من الكتان مع الصوف.

وتابع: “وجدنا في نسخ مارتن لنكز، كان في المتحف البريطاني وأسلم وسمى نفسه أبو بكر سراج الدين، وألف كتابا عن السيرة، وقال إن ما دعاه للتفكير في الإسلام، بكة، لأنها موجودة في النسخ الإنجليزية بالكتاب المقدس، وادي بكاء، وأراد البحث في ذلك، ودخل الإسلام بعد أن تأكد أن هذا المكان في الكتاب المقدس، وهذه وجهة نظره، ولا ندخل في الجدلية”.

يوسف زيدان يرد علي جمعة

من جانبه، اعتبر المؤرخ المصري المثير للجدل أيضا، يوسف زيدان، ما تحدث به “جمعة” نوعا من “الخبل”، لافتا أن هذه القصة من “الإسرائيليات”، متسائلا عن مغزى الحديث بها.

وقال في تدوينة له عبر حسابه على موقع “تويتر” رصدتها “وطن“: “أبرهة” قديس مسيحي حبشي، لم يذهب إلى مكة ولا يمكن للفيل أن يمشي من اليمن إلى مكة والقصة كلها إسرائيلية وتشير إلى سفر المكابيين وهو من أسفار العهد القديم غير القانونية(أبوكريفا)”.

وأكد على أن “الشيخ (علي جمعة) يعرف أنها من الإسرائيليات، فلماذا ينشر هذا الخبل”.

سخرية من تصريحات علي جمعة

يشار إلى أن تصريحات “علي جمعة” عن اسم “فيل أبرهة” أثارت موجة سخرية عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث حلقت المغردة “مروة يسري” قائلة: “فيل ايه يا شيخنا اللي اسمه محمود..ما تصلي علي اللي هيشفع فينا”.

وقال المغرد “السيد سالم” ساخرا: “وأبرهة كان إسمه السيسى و الجحش كان إسمه علي جمعة”.

وقالت مغردة أخرى: “(ربنا لاتؤاخذنا بما فعل السفهاء منا) فيل أبرهة الحبشي كان اسمو محمود؟؟!!! ليكون محمود بسكلته وفيل ابرهة الحبشي؟؟!! لأ اوعااااا يكون تلميحك عن سد النهضة الحبشي!!!”.

اقرأ ايضا:

شيراز ماضي
شيراز ماضي
صحفية فلسطينية، درست اللغة العربية والصحافة في جامعة بيت لحم، مهتمة بالشأن الفلسطيني بشكل خاص، والعربي بشكل عام، حصلت على العديد من الدورات في الصحافة الاستقصائية والدعم والمناصرة والتغطية الصحفية الميدانية والسلامة المهنية وإدارة صفحات التواصل الاجتماعي وغيرها. لدي معرفة وخبرة جيدة في التصوير الصحفي والمونتاج وتعديل الصور. وعملت كمراسلة ومعدة تقارير لدى موقع شبكة قدس الإخبارية وموقع دنيا الوطن، ومحررة في راديو بيت لحم 2000، وأخيرا التحقت بفريق موقع (وطن) بداية عام 2022، كمحررة وناشرة للأخبار بالأقسام السياسية والمنوعة.
اقرأ أيضاً

1 تعليق

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث